دوتيرتي يؤمن بديلا للعاملات الفلبينيات العائدات من الكويت

مال وأعمال

دوتيرتي يؤمن بديلا للعاملات الفلبينيات العائدات من الكويتالرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k67p

فرض الرئيس الفلبيني حظرا دائما على إرسال العمالة الفلبينية إلى الكويت، وذلك على خلفية أزمة دبلوماسية نشأت بين البلدين عقب مقتل خادمة فلبينية في منزل مقيم بالكويت قبل نحو عام ونصف.

وقال دوتيرتي للصحافيين في مدينة دافاو الجنوبية اليوم السبت: "سيبقى الحظر دائما. ولن تجري عمليات توظيف خصوصا للعمالة المنزلية".

وأشار إلى عزمه إعادة العاملات الفيلبينيات اللواتي تعرضن إلى سوء المعاملة، فيما حث الراغبات بالبقاء في الكويت إلى العودة، قائلا: "أرغب بمخاطبة حسهم الوطني. أرجوكم عودوا لدياركم. وبغض النظر عن فقرنا سنعيش".

وأوضح دوتيرتي أن بلاده لا تريد "الانتقام"من الكويت وإنما تريد أن تُوقف الانتهاكات بحق رعاياه العاملين هناك، مضيفا: "إذا كان شعبي يشكل عبئا على بعض الحكومات التي يتعين عليها حمايتهم والحفاظ على حقوقهم، فسنقوم نحن بما ينبغي علينا فعله بهذا الشأن".

فيما أشار إلى إمكانية حصول العمال العائدين من الكويت على وظائف كمدرسين في الصين، لافتا إلى وجود تحسن ملحوظ في العلاقات مع بكين التي وصفها بـ"الصديق الحقيقي".

وهناك أكثر من 262 ألف فلبيني في الكويت وفقا لتقديرات وزارة الخارجية، يعمل أغلبهم في الخدمة المنزلية.

يشار إلى أن الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، انتقد سوء معاملة خادمات المنازل الفلبينيات في الكويت، والسعودية وقطر، على خلفية مقتل خادمة فلبينية في منزل مقيم لبناني بالكويت قبل نحو عام ونصف العام بمشاركة زوجته السورية ووضع جثتها في الثلاجة.

وأصدر دوتيرتي في فبراير الماضي أوامر لوزارة العمل في بلاده، بوقف إرسال العمالة إلى الكويت، وطلب من مواطنيه الذين يعملون في الكويت مغادرتها مجانا عبر التواصل مع الخطوط الجوية الفلبينية.

المصدر: وكالات

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

عش مثل المصريين القدماء لكن في الصين!