فيروس "الابتزاز" يتغلغل في وثائق مجموعة السبع الكبار

مال وأعمال

فيروس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/itnt

وقع وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول "السبع الكبار"، وثيقة التزام بضمان "النمو الشامل" للاقتصاد العالمي.

وجاء في نص الوثيقة، "انكماش نمو الاقتصاد العالمي أصبح أوسع نطاقا ، ومعدل النمو الاقتصادي، ونمو الناتج المحلي الإجمالي في العديد من البلدان لا يزال أقل من الإمكانيات المتاحة".

وأورد نص الوثيقة، أن المشاركين في المؤسسات المالية "للسبع الكبار" يؤكدون على "الالتزام بالتعاون الاقتصادي والمالي، واستخدام كل وسائل السياسة النقدية، والميزانيات ... للقطاعين العام والخاص من أجل تحقيق نمو شامل وعادل ومستدام".

وبعد اجتماع وزراء الاقتصاد والمالية في مدينة باري الإيطالية، قال بيير كارلو بادوان، وزير الاقتصاد الإيطالي:"بالإضافة إلى ذلك، تضمن الوثيقة إشارة قوية لاستمرار العمل في مجال الأمن الإلكتروني، لا سيما بعد هجمات يوم أمس الجمعة" بفيروس أطلق عليه "الابتزاز"، داعيا إلى توحيد الجهود في سبيل مكافحة تفاقم خطر الهجمات الإلكترونية الدولية.

وحول الهجوم الإلكتروني العالمي الذي أصاب عشرات الآلاف من أجهزة الكمبيوتر في قرابة 100 دولة بما فيها روسيا، قالت الوثيقة "ندرك أن الهجمات الإلكترونية تمثل خطرا متناميا على اقتصاداتنا وأن هناك حاجة لردود ملائمة على مستوى الدول.. يجب اتخاذ إجراءات مشتركة لرصد أي نقاط ضعف في النظام المالي العالمي سريعا "وأكدت الوثيقة على أهمية اتخاذ الشركات المالية والقطاعات في الدول إجراءات فعالة لتقييم وضع الأمن الإلكتروني.

و G7 هي مجموعة الدول الصناعية الكبرى السبع، التي تضم الولايات المتحدة، وبريطانيا، وكندا، وألمانيا، وفرنسا، وإيطاليا، واليابان.

المصدر: وكالات

ناديجدا أنيوتينا

 

 

توتير RTarabic