ارتفاع غير مسبوق لأسعار القمح.. من هم أكبر المصدرين والمستوردين والمنتجين في العالم؟

مال وأعمال

ارتفاع غير مسبوق لأسعار القمح.. من هم أكبر المصدرين والمستوردين والمنتجين في العالم؟
أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/sk02

شهدت أسعار القمح مؤخرا ارتفاعا كبيرا، حيث اندفعت أسعار العقود الآجلة في بورصة شيكاغو، التي تعد مقياسا دوليا، إلى 13.40 دولار للبوشل، وبلغت الأسعار في بورصة باريس 406 يورو للطن.

ونظرا لحقيقة أن روسيا وأوكرانيا معا تشكلان أقل قليلا من ثلث إمدادات العالم من القمح، وفي ظل الهجمة الغربية المكثفة على روسيا باستخدام سلاح العقوبات بسبب عمليتها العسكرية في كييف، يخشى كثيرون أن يؤدي ذلك إلى تعطيل إمدادات العالم من السلعة الاستراتيجية.

وفي تقرير لها، سلطت وكالة "سبوتنيك" الروسية الضوء على أكبر المصدرين والمستوردين وأهم المنتجين للقمح في العالم، وفيما يلي أبرز معالم هذه الخريطة.

أكبر منتجي القمح عالميا (موسم 20- 21)
1.الصين 134 مليون طن
2.الهند 108 ملايين طن
3.روسيا 85 مليون طن
4.أمريكا 50 مليون طن
5.كندا 35 مليون طن
6.أستراليا 33 مليون طن
7.باكستان 26 مليون طن
8.أوكرانيا 25 مليون طن
9.تركيا 18 مليون طن
10.الأرجنتين 18 مليون طن
11.إيران 15 مليون طن
12.كازاخستان 14 مليون طن
13.بريطانيا 10 ملايين طن
14.مصر 9 ملايين طن
15.البرازيل 6 ملايين طن

أكبر الدول المصدرة للقمح
1.روسيا 7.9 مليار دولار أمريكي (17.6% من إجمالي صادرات القمح العالمية)
2.أمريكا 6.32 مليار دولار (14.1%)
3.كندا 6.3 مليار دولار (14%)
4.فرنسا 4.5 مليار دولار (10.1%)
5.أوكرانيا 3.6 مليار دولار (8%)
6.أستراليا 2.7 مليار دولار (6%)
7.الأرجنتين 2.12 مليار دولار (4.7%)
8.ألمانيا 2.1 مليار دولار (4.7%)
9.كازاخستان 1.1 مليار دولار (2.5%)
10.بولندا 1 مليار دولار (2.3%)
11.رومانيا 948.8 مليون دولار (2.1%)
12.ليتوانيا 910.7 مليون دولار (2%)
13.بلغاريا 699.2 مليون دولار (1.6%)
14.لاتفيا 649.2 مليون دولار (1.4%)
15.المجر 630.6 مليون دولار (1.4%)

أكبر الدول المستوردة للقمح
1.مصر 12.1 مليون طن
2.إندونيسيا 10.4 مليون طن
3.تركيا 8.1 مليون طن
4.الجزائر 7.7 مليون طن
5.بنغلاديش 7.2 مليون طن
6.نيجيريا 6.6 مليون طن
7.البرازيل 6.4 مليون طن
8.الفلبين 6.1 مليون طن
9.اليابان 5.5 مليون طن
10.المكسيك 4.7 مليون طن

المصدر: سبوتنيك

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا