سوريا.. الأسد يمنح الشركات مهلة لتسوية أوضاعها

مال وأعمال

سوريا.. الأسد يمنح الشركات مهلة لتسوية أوضاعها
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/s0ev

أصدر الرئيس السوري بشار الأسد قانونا بمنح مهلة سنتين لبعض الشركات كي تتمكن من توفيق أوضاعها وإجراء التعديلات اللازمة على عقود تأسيسها وأنظمتها الأساسية.

ويقضي القانون رقم 36 بمنح الشركات التي لم تقم بتوفيق أوضاعها وفق أحكام المادة 224 من قانون الشركات الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 29 لعام 2011 وتعديلاته مدة سنتين لتوفيق تلك الأوضاع.

ونقلت وكالة "سانا" عن مدير مديرية الشركات في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك زين صافي، أن من شأن القانون الجديد "ضمان استمرار عمل الشركات التي تساهم الدولة بجزء من رأسمالها وهو ما ينعكس إيجابا على الوضع الاقتصادي ويدل على تعافي الاقتصاد الوطني وتفادي اضطراب النشاط الاقتصادي في حال عدم التمديد لتوفيق أوضاع الشركات".

وأشار صافي إلى أن بدء نفاذ قانون الشركات "تصادف في العام 2011 مع الظروف الاستثنائية الطارئة التي مرت بها سوريا وانعكست بشكل كبير ومباشر على القطاع الاقتصادي وتحديدا الشركات، حيث أصبح من المتعذر إعمال أحكام المادة القانونية المتعلقة بالمهلة وهي سنتان ما يتطلب فتح المجال الزمني أمام الشركات لإعادة توفيق وتعديل أوضاعها". 

وفيما يأتي نص القانون:

القانون رقم (36)

 رئيس الجمهورية

 بناء على أحكام الدستور وعلى ما أقره مجلس الشعب في جلسته المنعقدة بتاريخ 23-4-1443 هجري الموافق 28-11-2021 ميلادي.

 

يصدر ما يلي:

 المادة (1) تمنح الشركات التي لم تقم بتوفيق أوضاعها وفق أحكام المادة 224 من قانون الشركات الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 29 لعام 2011 وتعديلاته مدة سنتين لتوفيق أوضاعها وإجراء التعديلات اللازمة على عقود تأسيسها وأنظمتها الأساسية بما يتوافق مع أحكامه وذلك اعتباراً من تاريخ نفاذ هذا القانون.

 المادة (2) يُنشر هذا القانون في الجريدة الرسمية.

 دمشق في 16-5-1443 هجري الموافق لـ 21-12-2021 ميلادي

 

المصدر: "سانا"

مونديال قطر
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا