بالفيديو.. تلاسن بين ميركل ومحتجين

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j78p

ردت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، على محتجين مشاكسين حاولوا التشويش على كلمة ألقتها وسط حشد من الألمانيين في إطار حملتها الانتخابية في مدينة كويدلينبورغ.

وقامت مجموعات من مناهضي ميركل بإطلاق الصافرات وترديد هتافات عالية للسخرية منها، فيما ردت عليهم ميركل قائلة: "الصيحات الغاضبة لن تحل مشاكل ألمانيا".

وواصل المتظاهرون الرافضون بشدة لسياسات ميركل في مجال الهجرة ترديد هتافات مثل "ارحلي يا ميركل" و"كاذبة.. كاذبة" طوال الكلمة، التي استمرت 30 دقيقة، ما جعل الزعيمة الألمانية تحيد عن نص خطابها 3 مرات.

وقالت ميركل، التي تسعى للفوز بولاية رابعة وتعتبر المرشح الأوفر حظا للانتصار في الانتخابات المقررة في 24 سبتمبر/أيلول: "أتمنى أن تكونوا قد استطعتم فهم بعض هذا رغم مواصلتكم الصياح".وأضافت ميركل بوجه عابس أمام 1500 شخص: "البعض يعتقد أن مشاكل ألمانيا يمكن أن تحل بالصراخ لكنني لا أعتقد ذلك، وأغلب الناس هنا لا يعتقدون ذلك أيضا... إن البعض لا يمكنه سوى الصراخ والصياح، لكننا لن ندعهم يجعلوننا نضل الطريق".

جدير بالذكر أمن من بين اللافتات المناهضة لميركل، التي رفعها معارضوها، عبارات مثل: "اذهبي إلى المسلمين" و"اغربي عن وجوهنا يا ميركل" و"أنقذوا الدستور من ميركل"، فيما حمل متظاهرون آخرون شعار حزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني.

وهذا ثاني ظهور لميركل في حشد انتخابي فيما كان يعرف باسم ألمانيا الشرقية حيث تتنامى المشاعر المناهضة للأجانب على نحو خاص. وقوبلت ميركل بصيحات وهتافات مثل "خائنة" بينما كانت تلقي كلمة في مدينة أنابيرغ-بوخولتس الأسبوع الماضي.

وفي كلمتها يوم السبت أوضحت ميركل أن ألمانيا ترحب باللاجئين لكنها تعهدت بأن ما حدث من تدفقهم الأخير إلى البلاد لن يتكرر، وقالت: "التنوع يجعلنا أقوياء في ألمانيا وهذا هو ما نود الاستمرار فيه".

وعلى الرغم من تقدم "حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي"، الذي تنتمي إليه ميركل، بفارق كبير في استطلاعات الرأي على "الحزب الديمقراطي الاشتراكي"، فإن بعض الناخبين المحافظين غاضبون لأن ميركل فتحت حدود ألمانيا أمام أكثر من مليون لاجئ منذ أواخر العام 2015.

المصدر: رويترز + ربتلي

رفعت سليمان