الرئيس الروماني يثق بقدرة الناتو على "ردع روسيا"

أخبار العالم

الرئيس الروماني يثق بقدرة الناتو على لرئيس الروماني: واثق بقدرة قوات الناتو على "ردع روسيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j1x8

أعرب الرئيس الروماني كلاوس يوهانيس عن ثقته بأن حلف شمال الأطلسي قادر على "ردع" روسيا، وهذا ما يفعله الحلف حاليا بواسطة تدريبات يجريها في شرق أوروبا.

وقال يوهانيس، اليوم الأحد، خلال زيارته لحقل رماية يجري فيه الناتو تدريبات مشتركة مع بعض الدول الشريكة له، إن هذه التدريبات تمثل "دليلا واضحا على أن جنودنا يستطيعون لا التواصل بعضهم مع البعض الآخر فحسب، بل وإنهم يستطيعون أن يقاتلوا معا إذا لزم الأمر".

وردا على سؤال عما إذا كان بإمكان قوات الناتو ردع روسيا، قال الرئيس الروماني: "طبعا.. وأعتقد أن هذا ما تفعله".

ويشارك حوالي 5 آلاف جندي من دول الناتو والدول الشريكة (غير العضوة فيه) له، بما فيها أوكرانيا وأرمينيا، في التدريبات التي تجري بإشراف كل من يوهانيس ورئيس اللجنة العسكرية للحلف الجنرال بيتر بافل.

كما تشارك في التدريبات دبابات وأكثر من 650 مركبة قتالية مصفحة، إضافة إلى طائرات حربية ومروحيات هجومية أمريكية ورومانية.

ونقلت وكالة RUPTLY عن الجنرال بنجامين هودجيس، قائد القوات الأمريكية في أوروبا، قوله إن الناتو يريد "إبقاء الباب مفتوحا" أمام روسيا كي "تعود إلى المجتمع الدولي". وأضاف أن "الروس لا يحترمون إلا القوة، لذا فإذا أظهرنا تكاتفنا وتعاضدنا واستعدنا، فأنا أعتقد بأنه ليس هناك ما نقلق بشأنه".

وكانت روسيا قالت مرارا أن تنامي الوجود العسكري الأطلسي في شرق أوروبا وقرب الحدود الروسية يقوض استقرار المنطقة ولا يقود إلا إلى تآكل نظام الأمن الدولي. وفي أواخر يونيو/حزيران الماضي، قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إن تصرفات الناتو الاستفزازية "تثير شكوكا متبادلة وتدفع روسيا إلى اتخاذ إجراءات جوابية مناسبة، خاصة في المسار الاستراتيجي الغربي".

وفي 13 من الشهر الجاري، ذكر ألكسندر غروشكو، مندوب روسيا الدائم لدى الناتو، أن أكثر من 40 ألف عسكري سيشاركون في مختلف تدريبات الناتو في شرق أوروبا حتى نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، وذلك في إطار خطة الحلف الخاصة بتعزيز وجوده قرب حدود روسيا. وأضاف غروشكو أن التدريبات المذكورة تهدف كذلك إلى تطوير البنى التحتية العسكرية بنشاط في ذلك "المسرح المحتمل للقتال".

المصدر: RUPTLY

قدري يوسف

فيسبوك 12مليون