الخارجية الروسية: "طالبان" حدّت من تهديد "داعش" في آسيا الوسطى

أخبار العالم

الخارجية الروسية:
صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/w5qr

أشارت الخارجية الروسية إلى أن جهود "طالبان" خفضت من تهديد تنظيم "داعش" الإرهابي في أفغانستان.

جاء ذلك على لسان الممثل الخاص للرئيس الروسي في أفغانستان ومدير الدائرة الآسيوية الثانية بوزارة الخارجية الروسية زامير كابولوف، في مؤتمر صحفي بوكالة "روسيا سيغودنيا"، حيث تابع: "لقد تم إضعاف تنظيم القاعدة الإرهابي بشكل كبير خلال العقود الماضية، ولا نشعر بوجود تهديد مباشر من التنظيم، كما أن القوة العسكرية لتنظيم (داعش) الإرهابي قد نمت بطريقة أو بأخرى في ظل الحكومة الأفغانية السابقة، عندما كانت القوات الغربية متمركزة في أفغانستان، حتى وصل إلى ما يقرب من 10 آلاف مسلح. وقد حاربتهم حركة طالبان، التي كانت آنذاك معارضة مسلحة لأسبابهم الخاصة، إلا أنهم قاتلوهم".

وقال كابولوف إن هذه المعركة لا زالت مستمرة، حيث تسببت حركة طالبان في أضرار جسيمة وتتكبد هي نفسها خسائر، ومن الصعب تصور مدى قدرتهم على القضاء عليهم، إلا أنهم يحاولون ذلك، وتابع: "علينا أن نشير بحق إلى أنه بفضل القتال الذي خاضته سلطات طالبان ضد (داعش) في أفغانستان، لم يتحول هذا التنظيم إلى منظمة إرهابية دولية كبرى تشكل تهديدات على الوضع في أفغانستان والعراق وكذلك بالنسبة للجيران الشماليين لأفغانستان" في إشارة إلى الحفاظ على استقرار دول آسيا الوسطى.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا