الناطق باسم الكرملين يعلق على الضجة التي أثارها تدرب كريمته في البرلمان الأوروبي

أخبار العالم

الناطق باسم الكرملين يعلق على الضجة التي أثارها تدرب كريمته في البرلمان الأوروبي
إليزابيت بيسكوفا المتدربة في البرلمان الأوروبي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ligw

وصف المتحدث الرئاسي الروسي، دميتري بيسكوف، تدرب ابنته إليزابيت بالبرلمان الأوروبي بأنه ممارسة طلابية عادية، وأن هذا الأمر لا يتعلق بواجباته الرسمية وعمله في الكرملين.

وقال بيسكوف اليوم الثلاثاء ردا على طلب التعليق على انتقادات أعضاء في البرلمان الأوروبي لتدرب ابنته في رحاب برلمانهم: "لا أريد التعليق على شيء آخر. هذا الأمر يتعلق بابنتي. ولا يتعلق بواجباتي الرسمية وعملي في الكرملين".

وتقوم إليزابيت بيسكوفا بالتدرب في مكتب النائب الفرنسي في البرلمان الأوروبي، إميريك شوبراد. وفي وقت سابق، انتقد بعض زملائه الأوروبيين، وعلى وجه الخصوص، ساندرا كالنييت من لاتفيا، وبتراس أوسترفيسيوس من ليتوانيا، عمل كريمة الناطق باسم الكرملين كمتدربة في مكتب النائب الفرنسي شوبراد. وقد تم نشر أنباء عن ذلك وتوجيه استفسارات عن عملها هناك، في صحيفة "أوبزرفر" التابعة للاتحاد الأوروبي والتي تتخذ من بروكسل مقراً لها، وكذلك في صحيفة "فرانس سوار" الفرنسية. ولكن هذا لم يكن سرا، إذ أن موقع النائب الفرنسي نشر بالفعل اسم كريمة المسؤول الروسي في قسم "المتدربين" لديه.

واعتبر النائب الفرنسي شوبراد الذي تتدرب عنده ابنة دميتري بيسكوف، أن إثارة هذا الأمر والتهجم عليه، نوع من حمّى الكراهية لروسيا والروس. ووفقاً له، فقد كانت هذه الفتاة، إليزابيت بيسكوفا، تعمل كمتدربة لديه منذ نوفمبر الماضي، وكطالبة تدرس في فرنسا لديها كامل الحق القانوني في ذلك. وفي الوقت نفسه، شدد النائب الأوروبي الفرنسي على أن "لديها عقدا مع البرلمان الأوروبي، وليس معه شخصياً"، وأكد أنه "تم توثيق هذا العقد والمصادقة عليه وتمديده في يناير الماضي، ولا يشكل هذا الأمر أي انتهاك أبدا".

المصدر:نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

كيف يُصنع "كلاشينكوف"؟ وهل يخترق الدروع فعلا؟