المحطة الفضائية الدولية تزود بمدفع ليزر لتدمير النفايات الفضائية

الفضاء

المحطة الفضائية الدولية تزود بمدفع ليزر لتدمير النفايات الفضائية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k8mb

من المرجح تزويد المحطة الفضائية الدولية بمدفع ليزر لتدمير النفايات الفضائية التي تصادفها خلال تحليقها في مدارها المقرر.

وأكد العضو المراسل في أكاديمية العلوم الروسية، بوريس شوستوف، في كلمته خلال اجتماع مجلس الأكاديمية المكرس لمخاطر الفضاء، أن فريق خبراء دولي يعمل على تنفيذ هذا الأمر.

وأشار شوستوف، إلى أن المحطة الفضائية الدولية تتجنب الاصطدام بالنفايات الفضائية عن طريق المناورة بواسطة محركات المحطة نفسها أو باستخدام محركات المركبات الملتحمة بها. لذلك قرر العلماء الذين حضروا من إيطاليا وفرنسا واليابان إضافة إلى روسيا، الاحتفال بذكرى مرور 60 سنة على إطلاق أول قمر اصطناعي إلى الفضاء، من خلال التفكير بكيفية تجهيز المحطة الفضائية بمدافع ليزر لتدمير النفايات الفضائية.

من جانبه أشار أوليغ بالاشوف، من معهد الفيزياء التطبيقية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، إلى أن ابتكارات العلماء الروس تسمح بتصغير حجم مدافع الليزر الفضائية. وحسب قوله، فقد طرحت هذه الفكرة في البداية من قبل علماء من اليابان وقدموا مشروعهم بهذا الشأن عام 2015، ويضم ثلاثة حلول جاهزة: استخدام المحطة الفضائية كقاعدة لتثبيت وحدة ليزر لمعجلات قوية من جيل Xcan وتلسكوب لدراسة تأثير الأشعة الكونية في الغلاف الجوي ومرآة قطرها 2.5 متر.

وأضاف بالاشوف قائلا: "اقترحنا على زملائنا اليابانيين تخفيض عدد الألياف البصرية من 10 آلاف إلى 100 فقط عن طريق استخدام أسلاك دقيقة بدلا من الألياف البصرية.

ولتنفيذ المشروع المقترح بشأن مدافع الليزر، نحتاج إلى طاقة كهربائية تعادل تلك التي تنتجها المحطة الفضائية. لذلك يعمل الخبراء حاليا على مشروع يتيح استخدام 5% فقط من الطاقة المتاحة. هذا سيقلل من فترة إطلاق المدفع وإعادة شحنه. ومن المفترض أن يصل مدى الإطلاق إلى 10 كلم. وزن هذا المدفع سيكون 500 كلغم وحجمه 1-2 متر مكعب".

المصدر: نوفوستي

كامل توما

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين: واشنطن تتحمل جزءا من مسؤولية اختفاء خاشقجي