يوري غاغارين.. 106 دقائق غيّرت العالم!

الفضاء

يوري غاغارين.. 106 دقائق غيّرت العالم!يوري غاغارين 1934-1968
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k3of

تحتفل روسيا اليوم بمرور 57 عاما على أول رحلة فضائية حول كوكب الأرض على متن مركبة الفضاء السوفيتية فوستوك-1، قام بها رائد الفضاء السوفيتي، يوري غاغارين، في 12 أبريل 1961.

وعلم غاغارين أنه سوف يصبح أول إنسان يطير إلى الفضاء قبل يومين من إقلاع مركبة الفضاء فوستوك -1، في 10 أبريل، أثناء اجتماع مع أعضاء مجلس المصممين الرئيسيين، وأعضاء اللجنة الحكومية و6 رواد فضاء، حيث أعلن عن ذلك، سيرغي كوروليوف، المصمم الرئيسي لمركبة فوستوك التي حملت غاغارين إلى الفضاء.

وفي الليلة السابقة لطيرانه، كتب غاغارين إلى زوجته فالينتينا خطاب الوداع الذي كان سوف يصلها حال فشل التجربة ووفاته أثناء الإقلاع. وقد نشر هذا الخطاب عقب وفاته في 1968، وجاء فيه: "لقد قرأت في طفولتي كلمات للطيار ف.ب. تشكالوف (1904-1938) قال فيها: إذا أردت أن تكون، فكن الأول. لذلك أحاول وسأظل أحاول حتى النهاية أن أكون كذلك".

كان الطيران الأول إلى الفضاء آليا بالكامل بحيث يتصرف رائد الفضاء كمجرد راكب للمركبة الفضائية، وعلى الرغم من ذلك كان بإمكانه تحويل نظام الطيران إلى يدوي متى أراد. من جانبهم، شكك علماء النفس السوفيت في قدرة رائد الفضاء على التحكم في تصرفاته عقب تعرضه لحالة انعدام الوزن لمدة طويلة، لذلك اخترعوا طريقة بحيث يكون تحويل قيادة مركبة الفضاء إلى النظام اليدوي من خلال شيفرة موجودة داخل مغلف على رائد الفضاء أن يفتحه كي يقرأ الشيفرة، وبذلك يمكن التعويل على قدرته على التحكم في تصرفاته. ومع ذلك فقد أبلغوا غاغارين بتلك الشيفرة قبل إقلاعه.

وفي الساعة 9:07 من صباح 12 أبريل، أطلق غاغارين صيحته المعروفة عبر الأثير: "فلننطلق!".. وانطلق الصاروخ حاملا المركبة التي انفصلت عن مراحل التسريع الثلاث في تمام الساعة 9:18. وفي تمام الساعة 09:57 قال غاغارين عبر الأثير أنه يطير الآن فوق الولايات المتحدة الأمريكية، وساعتها، نشرت وكالة تاس خبرها الأول عن إطلاق أول مركبة في التاريخ، حاملة رائد فضاء لتدور حول الأرض.

وفيما يتعلق بتلك النشرة، فكانت هناك ثلاث نشرات احتياطية لتغطي كافة الاحتمالات:

الأولى تتحدث عن نجاح إطلاق الصاروخ، ووضع المركبة الفضائية في مدارها حول الأرض، وكذلك عن رائد الفضاء ورتبته وسيرته الذاتية.

الثانية تتحدث عن فشل وضع المركبة في الفضاء، وبالتالي سقوطها في البحر أو البر، معلنة عن طلب من الحكومة السوفيتية لجميع دول وحكومات وشعوب العالم بالمساعدة في إعادة المركبة والرائد إلى الاتحاد السوفيتي.

والثالثة تتحدث عن مصرع أول رائد فضاء يحاول الخروج إلى الفضاء المفتوح.

وفي الساعة 10:15 تحدث غاغارين إلى المحطة الأرضية بأنه يطير الآن فوق إفريقيا، وأن كل شيء على ما يرام.

أما الساعة 10:48، فتعرف الرادار على المركبة فوستوك-1، التي هبطت بالقرب من قرية "لينينسكي بوت" (طريق لينين) بالقرب من قرية سميلوفكا.

وهبط غاغارين على بعد 8 كم من المركبة، الساعة 10:53، حيث استمر دورانه حول الأرض 106 دقائق.

المصدر: غازيتا.رو

محمد صالح

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا