ناسا تبث أول فيديو من الفضاء السحيق عبر الليزر!

الفضاء

ناسا تبث أول فيديو من الفضاء السحيق عبر الليزر!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wmu2

أعلنت وكالة ناسا أنها استخدمت نظام اتصالات ليزر متطورا لبث فيديو من الفضاء يظهر فيه قط يسمى "تاترز"، من مسافة 19 مليون ميل (31 مليون كيلومتر) من الأرض، ما يمثل علامة فارقة تاريخية.

ويعد هذا الإنجاز جزءا من عرض تقني لوكالة ناسا يهدف إلى بث مقاطع فيديو عالية الدقة وبيانات أخرى من الفضاء السحيق، ما يتيح إرسال بعثات بشرية مستقبلية خارج مدار الأرض.

وقال بام ميلروي، نائب مدير ناسا: "يؤكد هذا الإنجاز التزامنا بتطوير الاتصالات البصرية كعنصر أساسي لتلبية احتياجاتنا المستقبلية لنقل البيانات".

ونقل العرض التوضيحي فيديو اختبار مدته 15 ثانية، بطله القط "تاترز" الخاص بموظف في مختبر الدفع النفاث (بعد تصويره ونقل المقاطع المصورة عبر التقنية المتطورة مع مهمة فضائية)، عبر أداة متطورة تسمى "جهاز إرسال واستقبال ليزر الطيران". واستغرقت إشارة الفيديو 101 ثانية للوصول إلى الأرض، حيث فك تشفيره، ما أدى إلى التدفق الناجح للفيديو من الفضاء السحيق.

وصُممت تقنية الاتصالات بالليزر، التي أطلقت مع مهمة Psyche التابعة لناسا في 13 أكتوبر، لنقل البيانات من الفضاء السحيق بمعدلات أكبر من 10 إلى 100 مرة من أنظمة الترددات الراديوية الحديثة التي تستخدمها مهمات الفضاء السحيق اليوم. 

وتعتمد البعثات الفضائية تقليديا على موجات الراديو لإرسال واستقبال البيانات، لكن العمل باستخدام الليزر يمكن أن يزيد معدل البيانات بمقدار 10 إلى 100 مرة.

وقال ريان روجالين، قائد إلكترونيات استقبال المشروع في مختبر الدفع النفاث: "في الواقع، بعد تلقي الفيديو في بالومار، تم إرساله إلى مختبر الدفع النفاث عبر الإنترنت، في اتصال يعتبر أبطأ من الإشارة القادمة من الفضاء السحيق".

فلماذا فيديو القط؟ هناك ارتباط تاريخي، كما قال مختبر الدفع النفاث. فعندما بدأ الاهتمام الأمريكي بالتلفزيون يتزايد في عشرينيات القرن العشرين، تم بث "تمثال لفيليكس القط" ليكون بمثابة صورة اختبارية.

المصدر: ناسا + ساينس ألرت

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا