الحزب الشيوعي يطالب بتحقيق رسمي في تصفية آخر القياصرة الروس

مجتمع

الحزب الشيوعي يطالب بتحقيق رسمي في تصفية آخر القياصرة الروس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/kkds

طالب ممثل عن الحزب الشيوعي الروسي في مجلس الدوما، بفتح تحقيق موسع حول مقتل القيصر نيقولاي الثاني وبقية أفراد العائلة الملكية، عام 1918.

ونوه عضو البرلمان، فاليري راشكين، إلى ضرورة إجراء التحقيق بأسرع وقت، ذلك "لأن الحادثة تستثمر اليوم لأغراض دعائية"، حسب تعبيره.

وفي رسالته إلى "هيئة التحقيقات الروسية"، طالب البرلماني الشيوعي بكشف النقاب عن كافة المعلومات السرية المتعلقة بمقتل عائلة رومانوف الأخيرة، وكذلك بفتح تحقيق رسمي حول مقتل القياصرة الروس الذين سبقوا نيقولاي الثاني، ومنهم: بطرس الثالث وبول الأول وإيفان الخامس.

وحول الموضوع، صرح راشكين لوسائل الإعلام الروسية، قائلا إن "تصفية العائلة القيصرية لم تحدث بسبب سياسات السوفيت آنذاك، بل إحدى تبعات الحرب الأهلية الدائرة أثناء وقوع الحادثة، في عام 1918".

كما أضاف البرلماني الروسي، أن فلاديمير لينين أراد فعلا إجراء محاكمة للقيصر الروسي الأخير، وطالب بإعادته إلى موسكو في 1918.

وفي أول رد لهيئة التحقيقات الروسية، أعربت المؤسسة الحكومية عن "عدم وجود أساس قانوني كاف لفتح تحقيق جنائي حول الحادثة العنيفة التي أودت بحياة العائلة القيصرية"، كما نوهت الهيئة إلى أن "الآراء والمصالح الشخصية حول الأحداث التاريخية، لا تكفي لفتح تحقيق رسمي".

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا