هل يحمي الالتزام بالدين من التدهور المعرفي؟

مجتمع

هل يحمي الالتزام بالدين من التدهور المعرفي؟
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/woo4

درس علماء جامعة فيينا في النمسا تأثير الممارسات الدينية، مثل الصلاة وحضور الطقوس الدينية في الوقاية من انخفاض الوظائف المعرفية لدى كبار السن.


وتشير مجلة Intelligence، إلى أن الباحثين لم يجدوا أي دليل يثبت أن الممارسات الدينية تحمي من تدهور الوظائف الإدراكية لكبار السن.

وقد استخدم الباحثون في هذه الدراسة بيانات من المسح الأوروبي الكبير للصحة والشيخوخة والتقاعد الذي أجري أعوام 2004 و2007 و2013 وشارك فيه أكثر من 30 ألف متطوع جميعهم تجاوز الخمسين من العمر من 11 دولة أوروبية وإسرائيل.

وقاس الباحثون القدرات المعرفية للمشاركين في المسح بمساعدة سلسلة من الاختبارات، كانت تهدف إلى تقييم قدراتهم في الحساب والطلاقة اللفظية (تسمية أكبر عدد من الحيوانات خلال دقيقة)، وكذلك تذكر قائمة من الكلمات. ومن أجل تقييم الالتزام الديني، كان على المشاركين ذكر كم عدد المرات التي صلوا فيها وكم مرة شاركوا في ممارسة الطقوس الدينية.

وقد اكتشف الباحثون علاقة سلبية صغيرة ولكنها ثابتة بين القدرات المعرفية والتدين. فمثلا حصل الأشخاص الذين غالبا ما مارسوا الطقوس الدينية والصلاة، درجات أقل في الاختبارات المعرفية التي تقيم الحساب والطلاقة اللفظية والذاكرة.

وتشير هذه النتائج إلى أن التدين لا يحمي من التدهور المعرفي المرتبط بالعمر. كما اتضح للباحثين أن القدرات المعرفية في البلدان ذات الالتزام الديني الأعلى تتراجع لدى الناس بشكل أسرع.

ومع ذلك لهذه الدراسة بعض القيود، فمثلا قد يكون للعمر تأثير في هذه النتائج. كما لا يمكن استبعاد ظهور التأثير الإيجابي للالتزام الديني على الدماغ في وقت متأخر. مثلا بعد عمر 62 عاما.

المصدر: Gazeta.Ru

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا