الحكم بالسجن على رجل حقن امرأة بسائله المنوي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/raa1

كيتي بيترز، ضحية الاعتداء في ولاية ماريلاند، شعرت بوخزة في مؤخرتها ثم بدأت بالصراخ على مهاجمها ظنا منها أنه حرقها بسيجارة.
وبعد ذهابها للمنزل، لاحظت بيترز احمرارا في مكان الحقنة. وبعد يوم رأت أن البقعة الحمراء أصبحت كبيرة للغاية، ما دفعها للذهاب للمستشفى حيث وصف لها الأطباء عدة أدوية للوقاية وجب عليها أخذها لمدة شهر.

بعد ذلك، قررت بيترز الاتصال بعناصر الشرطة الذين شاهدوا فيديوهات من كاميرات المراقبة واكتشفوا أن المعتدي حاول حقن امرأتين أخريين، إحداهما شابة عمرها 17 عاما. وبعد أن نشروا فيديو كاميرات المراقبة للعلن. تمكنوا من القبض على توماس ستيمين بمساعدة من السكان المحليين الذين تعرفوا على شكله من الفيديو.

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا