طائرات روسية مسيّرة تقصف الإرهابيين في سوريا

أخبار الصحافة

طائرات روسية مسيّرة تقصف الإرهابيين في سوريا
طائرة مسيرة من طراز Orion-E
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lp5t

"جرى اختبار طائرات روسية مسيرة جديدة في سوريا" عنوان مقال أرتيمي شارابوف وسيرغي فالتشينكو، في "موسكوفسكي كومسوموليتس"، حول تجريب الدرون العملاق "أوريون" ضد مواقع المسلحين في سوريا.

وجاء في المقال: استخدمت القوات الجوفضائية الروسية أكبر طائراتها المسيرة "أوريون"، في مهاجمة مواقع المتشددين في محافظة حماة السورية. أعلن ذلك إرهابيو "هيئة تحرير الشام" المحظورة في روسيا.

وفق بياناتهم، قصفت طائرات من هذا النموذج قاعدتهم، شمالي محافظة حماه. وقد نشرت وسائل إعلام مقربة من الإرهابيين، صورا لما قيل إنه الطائرة بلا طيار "أوريون".

الطائرة المسيرة "أوريون"، تزن أكثر من طن ولها شكل جهاز هوائي دينامي مميز بجناحين طويلين. ويجري تطوير "أوريون" كوسيلة استطلاع ثقيلة قادرة على التحليق ساعات طويلة. وفي الوقت نفسه، حسب الخبراء، فإن هذه الطائرة المسيرة قادرة على حمل قنبلتين غير كبيرتين.

حتى الآن، لم يكن لدى الجيش الروسي، خلاف الولايات المتحدة أو إسرائيل أو الصين، قاذفات بلا طيار.

ووفقا للمطوِّر، يبلغ طول جناح "Orion-E"، ستة عشر مترا، وطول جسم الطائرة 8 أمتار، وحمولتها القصوى 200 كغ، وهي تطير بسرعة 120-200 كم/ساعة، ويمكن أن تحلق إلى ارتفاع 7500 متر، وتبقى في الهواء من غير أن تهبط مدة 24 ساعة، على مسافة تصل إلى 300 كم.

وفي الصدد، قال الخبير في مجال الأنظمة غير المأهولة، دنيس فيدوتينوف، لـ"موسكوفسكي كومسوموليتس":

استعرضت وزارة الدفاع الروسية في السنوات الأخيرة نهجا تقدميا في علاقاتها مع مطوري الأسلحة والمعدات العسكرية الواعدة. على سبيل المثال، تم اختبار العديد من النماذج التي لم يعتمدها الجيش بعد، في ظروف قتال حقيقية في سوريا. وبهذه الطريقة، أمكن بالفعل اختبار طائرات مسيرة وروبوتات أرضية، وكشف نقاط تفوقها، والأهم من ذلك، نقاط ضعفها. وهذا ضروري لتزويد المطورين بالملاحظات.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا