الثلج يدفن 30 شخصا في فندق بإيطاليا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/if2h

أفادت وسائل إعلام محلية إيطالية الخميس 19 يناير/كانون الثاني بالعثور على نحو 30 جثة لأشخاص قضوا داخل فندق جراء انهيار جليدي على خلفية الزلزال الذي ضرب وسط البلاد.

وذكرت وسائل الإعلام نقلا عن رجال الإنقاذ الذين لم يتمكنو من الوصول إلى المنطقة المنكوبة أمس بسبب رداءة الأحوال والظروف القاسية، أن الأشخاص توفوا بسبب درجات الحرارة المنخفضة داخل الفندق الذي حوصروا بداخله جراء الانهياء الثلجي بعد الزلزال الذي ضرب تلك المنطقة، إذ يقع الفندق قرب جبل غران ساسو في منطقة أبروتسو وسط إيطاليا.

هذا وضربت مجموعة من الزلازل القوية وسط إيطاليا الأربعاء 18 يناير/كانون الثاني بعد هزة أرضية شديدة وقعت العام الماضي، مع تزايد المخاوف من كثافة الثلوج ما يهدد سلامة سكان المنطقة.

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إن أقوى ثلاثة زلازل كانت بدرجات 5.3 و5.6 و5.7 وأضافت أنها وقعت جميعا خلال ساعة واحدة، في منطقة قريبة من بلدة أماتريتشي التي تبعد نحو 100 كيلومتر إلى الشمال الشرقي من العاصمة روما، ومعظم المنطقة مهجور بالفعل منذ زلازل العام الماضي.

من جهته قال متحدث باسم خدمة الإطفاء إن مناطق لاتسيو ومارشيه وأبروتسو وسط إيطاليا تعاني تساقطا كثيفا للثلوج وإن رجلا يبلغ عمره نحو 82 عاما توفي بعدما تسببت الثلوج وإحدى الهزات في سقوط سقف مبنى مزرعة عليه.

زلازل تضرب وسط إيطاليا 18/1/2017

بدوره قال رئيس الوزراء الإيطالي باولو جنتيلوني في برلين إن "تكرار الزلازل القوية على هذا النحو مقلق للسكان الذين مروا بالفعل بتجارب بالغة الصعوبة".  

وفي روما اهتزت مبان وتم وقف خدمة قطارات الأنفاق لساعات، وأعادت المدارس التلاميذ إلى منازلهم وطلبت المتاحف من زوارها المغادرة.

من جهته لم يستبعد جيانلوكا فالنسيس خبير الزلازل في المعهد الوطني الإيطالي للجيوفيزياء وعلم البراكين  وقوع زلازل مماثلة في المنطقة إذ ما زال احتمال تكرارها كبيرا جدا.

وكان زلزال بقوة 6.6 درجات على مقياس ريختر قد ضرب وسط إيطاليا في تشرين الأول/أكتوبر وتسبب في انهيار مبان وكنائس تاريخية في مدن وبلدات صغيرة.

المصدر: وكالات + independent.ie

نتاليا عبدالله 

فيسبوك 12مليون