موسكو بوابة "منطقة عجمان الحرة"

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i9c0

اختتم فريق "منطقة عجمان الحرة" الاثنين 28 نوفمبر/تشرين الثاني، جولة ترويجية في روسيا عرض من خلالها أهم مزايا الاستثمار في المنطقة، بهدف جذب المستثمرين من روسيا والدول المجاورة لها.

وفي مؤتمر عقده فريق "منطقة عجمان الحرة" في موسكو، أكد المدير العام لمنطقة عجمان الحرة، محمود خليل الهاشمي، عمق ومتانة العلاقات بين الإمارات وروسيا، مشيرا إلى أن حجم التجارة المتبادلة بين البلدين بلغ بحلول نهاية العام الماضي نحو 3 مليارات دولار، معربا عن أمله في أن يرتفع هذه المؤشر في العام 2016.

وقال الهاشمي: "سبب وجودنا في موسكو هو إيماننا بأنها مركز لهذه المنطقة وأهم مدنها، وكل الدول في المنطقة تتجه نحو روسيا لتوطيد التعاون التجاري معها"، مؤكدا أن الهدف الأساسي لـ "منطقة عجمان الحرة" هو جذب المستثمرين من روسيا، وثانيا من الدول الأخرى في المنطقة المحيطة بها.

وأشار الهاشمي إلى وجود مكتب تمثيلي لـ"منطقة عجمان الحرة" في العاصمة الروسية يهدف لتعزيز حضور المنطقة الحرة في المنطقة من خلال توطيد التعاون مع شركات الاستشارات القانونية والمالية في المنطقة ما سيساهم في استقطاب المزيد من الاستثمارات الآمنة.

وخلال المؤتمر الاستثماري تم استعرض "منطقة عجمان الحرة" باعتبارها أحد أكثر المراكز الاستثمارية جاذبية في المنطقة، إضافة إلى أبرز الخدمات والتسهيلات التي تقدمها المنطقة.

وأبدى فريق "منطقة عجمان الحرة" استعداد عجمان الحرة تقديم كل التسهيلات والترتيبات، التي تؤمن تقديم أفضل الخدمات والمنتجات للمستثمرين، منوها إلى أن "منطقة عجمان الحرة" نجحت في تقديم نفسها كشريك مضمون للشركاء في أوروبا.

ويعتبر التصنيع والتجميع والمعالجة والتخزين والتعبئة والتوزيع والتجارة العامة من أهم النشاطات التي تتوافر في "منطقة عجمان الحرة"، حيث تحتوي على مشاريع تخزين وتوزيع مواد نفطية، وتجميع أجهزة كهربائية وإلكترونية، وتخزين مواد البناء، وصناعة ألبسة ومواد غذائية.

ويشار هنا إلى أن المنطقة الحرة هي منطقة اقتصادية أو تجارية تستعين بمصادر خارجية لتشغيلها عبر منح إعفاءات ضريبية وجمركية وتسهيلات كحافز لإنشاء الشركات، وعادة تستخدم من الشركات متعددة الجنسيات لإقامة مصانع لإنتاج السلع.

المصدر: وكالات

فريد غايرلي