المهرجان العالمي للشباب والطلاب ينهي اللقاء التحضيري الثاني

الثقافة والفن

المهرجان العالمي للشباب والطلاب ينهي اللقاء التحضيري الثاني اللقاء التحضيري الدولي الثاني للمهرجان العالمي التاسع عشر للشباب والطلاب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i7v7

عقد في العاصمة الناميبية ويندهوك، يومي الثلاثاء والأربعاء 15 – 16 نوفمبر/تشرين الثاني، اللقاء التحضيري الدولي الثاني للمهرجان العالمي التاسع عشر للشباب والطلاب.

وكانت القضية المركزية على جدول أعمال الاجتماع عرض ومناقشة البرنامج للأنشطة المستقبلية.

وحضر المؤتمر كل من رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي "WFDY"، نيكوس باباديميتريو والأمين العام للاتحاد، خوسيه أنجيل ماوري دي تورو ونائب الرئيس عن المنطقة الإفريقية، نافتالي كامبونغو ونواب الرئيس عن منطقة آسيا والمحيط الهادئ ومنطقة أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، بالإضافة إلى المنظمات الأعضاء لأكثر من 30 دولة بما فيها الولايات المتحدة والأردن والبرازيل ونيوزيلندا وفيتنام وجنوب أفريقيا، بالإضافة إلى هيئة رئاسة اللجنة التحضيرية الوطنية الروسية.

وحضر ضيفا الشرف، السفير فوق العادة والمفوض من الاتحاد الروسي لدى جمهورية ناميبيا، ألكسندر خودين ونائب رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي "WFDY" لأعوام 1981 – 1987 رئيس اتحاد السلام والوفاق، فيكتور كاميشانوف.

وجرى في إطار اللقاء مناقشة تفاصيل برنامج المهرجان العالمي للشباب والطلاب والدعم اللوجستي ومعايير اختيار المشاركين فضلا عن مستوى تشكيل اللجان الوطنية التحضيرية في مختلف دول العالم.

وينص البرنامج، وفقا لما عرضته اللجنة التحضيرية الوطنية الروسية، على أنه سيخصص كل يوم من أيام مهرجان الشباب للمجالات الرئيسية وخصوصية  إحدى المناطق الإقليمية من العالم (أمريكا والشرق الأوسط وأسيا وأوروبا وروسيا كمضيفة للحدث).

كما سيتم تخصيص موضوع متشعب لكل يوم، ومن بين هذه الماوضيع قضايا التعاون الثقافي والأمن الدولي والتعليم والعلوم والبيئة وتكنولوجيا المعلومات والقضايا المتعلقة بعمالة الشباب والمشاكل البيئية.

وتم التأكيد على أن جميع المواضيع صيغت مع الأخذ بعين الاعتبار الأهداف الـ17 لمجلس الأمن الدولي في مجالات التنمية المستدامة الرامية إلى القضاء على الفقر في العالم، والحفاظ على موارد الأرض والرفاهية للجميع.

واعتمد جميع المشاركين خلال اللقاء التحضيري الدولي الثاني مشروع البرنامج واتفقوا أيضا على أن تتم الموافقة النهائية على البرنامج خلال اللقاء التحضيري الدولي الثالث الذي يعقد في مارس/آذار 2017 في سريلانكا.

وأشارت اللجنة التحضيرية الوطنية الروسية إلى إمكانية مشاركة الشركاء الدوليين في المهرجان، مثل الأمم المتحدة واليونيسكو ومعاهد بريكس ورابطة الدول المستقلة.

وأكد المشاركون حقيقة أن جزءا من اللجان التحضيرية تشكلت بإشراك منظمات شبابية مؤثرة لا تدخل في الاتحاد الشباب الديمقراطي العالمي "WFDY" الأمر الذي سيسمح بتحقيق أقصى قدر من الجمهور في المهرجان القادم.

ومن المتوقع أن يتم تشكيل لجان تحضيرية وطنية في جميع دول العالم قبل نهاية العام الحالي، والتي سيتوجه شبابها في عام 2017 إلى سوتشي الروسية.

وأوضح الوفد الروسي للمشاركين خلال اللقاء، تفاصيل الدعم اللوجستي. وكما ذكر في وقت سابق، من المتوقع العمل على إمكانية إطلاق "رحلات غير مبرمجة" تربط المراكز اللوجستية الرئيسية برحلات مباشرة إلى سوتشي، الأمر الذي سيقلل بشكل كبير من تكلفة نقل المشاركين.

وسيكون المهرجان العالمي التاسع عشر للشباب والطلاب أكبر حدث في مجال التعاون الشبابي، وسيتم عقده في الفترة ما بين الـ14 و 22 من أكتوبر/تشرين الأول 2017 في سوتشي. ومن المتوقع أن يحضره أكثر من 20 ألف مشارك نصفهم قادمون من 150 دولة أجنبية يمثلون القارات الخمس.

وسيجمع المهرجان أكثر الشباب تقدمية من قادة المنظمات الشبابية غير الحكومية وأصحاب المهن الإبداعية والمهندسين والصحفيين والمعلمين والعلماء والسياسيين. وسيمثل بعض الدول في وفودها أكثر من 250 مشارك.

المصدر: RT

إياد قاسم

أفلام وثائقية