ملكة بريطانيا "تدير مؤخرتها للعالم"

متفرقات

ملكة بريطانيا مجلة شارلي إيبدو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hs18

خرجت صحيفة "شارلي إبدو" بمواد كاريكاتورية جديدة فاضحة، كرّستها لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

والملفت في رسوم "شارلي إبدو" الجديدة، أنها لم تتناول المواطنين البريطانيين وقرارهم الانسحاب، بل سلطت الضوء فيها على الاتحاد الأوروبي وسخرت منه.

ونشرت الصحيفة على غلاف عددها الأخير رسما للملكة البريطانية اليزابيت الثانية، وقد أدارت بمؤخرتها العارية على مرأى من اثنين من الكلاب اللذين يتدلى لسان أحدهما من شدة التعجب، وتتطاير العواطف من ثانيهما في الجو، ليجسدا بذلك الاتحاد الأوروبي، كما كرست "شارلي إبدو" بين صفحاتها اثنتين لرسوم أخرى من هذا القبيل.

ففي الرسم الأول، تظهر مؤخرة تعود على ما يبدو للاتحاد الأوروبي، ويبدو عليها أحد رجال الحرس الملكي البريطاني وهو يجاهد في الخروج من ثقب المؤخرة المذكورة.

أما الرسم الأخير ذو الشأن، فيصور دراما عائلية، ويعبر عن طلاق رجل زوجه، قاصدا بيت والدته، وهو يحمل بيده حقيبة عليها العلم البريطاني، ويصيح بعالي صوته "حان الوقت للعودة إلى إليك يا أماه" ويمشي الخيلاء باتجاه الملكة البريطانية التي ترتسم الفرحة ظاهرة على محياها، فيما تبدو الزوجة والدموع تنهمر من عينها في فستان عليه شعار الاتحاد الأوروبي.

المصدر: Newinform.com

أفلام وثائقية