تونس.. ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي إثر الاعتداء على كهل والسلطات تفتح تحقيقا

أخبار العالم العربي

تونس.. ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي إثر الاعتداء على كهل والسلطات تفتح تحقيقا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hif7

أثار فيديو تم تصويره في أحد شوارع العاصمة تونس ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن أظهر امرأة تونسية مقيمة في ألمانيا تعتدي على مواطن بمساعدة رجال الأمن.

وبدأت القصة وفقا للشريط المصور، عندما دهست سيدة بسيارتها مواطنا كان يمشي على طرف الشارع، ما أثار حفيظته ونهض ملوحا بيده للمرأة، مطالبا إياها بالانتباه عند السياقة، إلا أن ذلك لم يعجب مرافق صاحبة السيارة، الذي اتضح أنه من رجال الأمن، فنزل وقام بالاعتداء عليه بالضرب وسبه وشتمه.

بدورها قامت المرأة بمعاملته بنفس الطريقة.

ولم يكتفيا بذلك فقد استعانا برجل أمن آخر وقاما بإرغامه على ركوب السيارة واقتياده إلى مركز الشرطة حيث تم اعتقال المعتدى عليه ومعاملته بطريقة عنيفة.

هؤلاء أعوان البوليس الذين قاموا بالإعتداء على الرجل و الوقوف مع الإمرأة الظالمة التي كادت أن تدهسه بالسيارة ... #ضربوا_الكهل

Опубликовано BeN Guerdane T.N 29 марта 2016 г.

هذا وأثار المقطع ردة فعل شعبية على مواقع التواصل الاجتماعي، ما دفع المواطنين لشن حملة تضامنية مع المواطن المعتدى عليه ومطالبة السلطات بالتدخل لاسترجاع حقه و كرامته.

جدير بالذكر أن المعتدى عليه، أمضى ليلة كاملة بأحد مراكز الإيقاف بتونس العاصمة، قبل أن يتم إخلاء سبيله من قبل النيابة العامة.

وفي هذا السياق أكد المكلف بالإعلام في وزارة الداخلية كمال مصباح في تصريح لصحيفة أخبار الجمهورية، الثلاثاء 29 مارس/آذار، أنه تم السماح بفتح تحقيق في مقطع الفيديو المذكور، مشددا على أنه سيتم اتخاذ الإجراءات ضد كل من سيثبت تورطه في الحادثة.

وأكد مصباح أنه في حال إثبات أن المعتدين من أعوان الأمن، فإن العقوبات ستكون صارمة في حقهم نظرا للتعليمات الموجهة إليهم بعدم التعدي بالعنف على مواطنين دون وجه حق.

المصدر: فيسبوك ووسائل إعلام تونسية

الأزمة اليمنية
المحطة الفضائية الدولية.. خروج إلى الفضاء المفتوح