وزير النفط الفنزويلي بعد موسكو يقرع أبواب الدوحة وطهران

مال وأعمال

وزير النفط الفنزويلي بعد موسكو يقرع أبواب الدوحة وطهران وزير النفط والتعدين الفنزويلي ايولوجيو ديل بينو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hcsj

توجه وزير النفط والتعدين الفنزويلي ايولوجيو ديل بينو يوم الثلاثاء 2 فبراير/شباط إلى قطر وإيران بعد زيارة استمرت يومين لروسيا بحث خلالها الوضع في سوق النفط العالمي.

والتقى الوزير الفنزويلي خلال زيارته لروسيا مع إيغور سيتشين رئيس شركة "روس نفط"، كبرى شركات النفط الروسية، ناقش خلالها إمكانية بذل جهود مشتركة لتحقيق الاستقرار في أسواق النفط.  

كما بحث ديل بينو مع وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك يوم الاثنين إمكانية إجراء مشاورات في أقرب وقت بين دول منظمة "أوبك" وغيرها من الدول المنتجة للخام وذلك لبحث الوضع في سوق النفط.

وأفادت السفارة الفنزويلية في روسيا: "بأن الوزير ديل بينو قد غادر موسكو، وحاليا هو في طريقه إلى قطر إيران"، من دون أن توضح جدول أعمال الوزير خلال الزيارتين.

ونوهت السفارة الفنزويلية إلى احتمال قيام الوزير بعد ذلك بزيارة إلى السعودية، أكبر منتجي النفط في منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك".

ويقوم وزير النفط الفنزويلي بجولته الحالية بتكليف من الرئيس نيكولاس مادورو، الذي أوفد الوزير إلى الدول النفطية من الأعضاء وغير الأعضاء في منظمة "أوبك" ليحصل على دعمها للجهود المشتركة لتعزيز أسعار النفط التي هبطت بأكثر من 60% منذ منتصف عام 2014.

وكان وزير الطاقة الروسي قد أعرب الأسبوع الماضي عن استعداد روسيا المشاركة في اجتماع مع منظمة "أوبك" في شهر فبراير/شباط لبحث الأوضاع في أسواق النفط، لافتا إلى أن محور النقاش خلال الاجتماع قد يكون تقليص إنتاج النفط لكل بلد بما يصل إلى 5%.

لكن بنك غولدمان ساكس قال: "إنه من المستبعد بشكل كبير أن تتعاون "أوبك" مع روسيا لخفض الإنتاج، وإن مثل هذه الخطوة ستؤدي أيضا إلى نتائج عكسية، أبرزها ارتفاع الأسعار إلى إعادة الإنتاج الذي تم تجميده سابقا، للسوق من جديد".

وفي أسواق النفط، هبطت أسعار النفط بنحو 5% بفعل المخاوف بشأن تخمة المعروض وضعف الطلب على الخام.

وبحلول الساعة 18:13 بتوقيت موسكو هبط سعر خام "برنت" تسليم شهر أبريل/نيسان بمقدار 1.6 دولار أو بنسبة 4.67% إلى 32.64 دولار للبرميل. وتراجع سعر خام غرب تكساس الوسيط في العقود الآجلة استحقاق شهر بمقدار 1.59 دولار أو بنسبة 5.03% إلى 30.03 دولار للبرميل.

المصدر: وكالات

توتير RTarabic