أردوغان: تركيا لا تنوي سحب قواتها من العراق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h7ym

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده لا تنوي سحب قواتها، التي تتمركز في العراق كجزء من مهمة تدريبية للمساعدة في محاربة تنظيم "داعش".

وقال أردوغان للصحفيين الخميس 10 ديسمبر/ كانون الأول إن القوات التركية التي تم نشرها في عام 2014 كانت استجابة لطلب من الحكومة العراقية وقتها، مشددا على أن تلك القوات غير قتالية.

وأضاف أن "الانسحاب غير وارد في الوقت الراهن."

وقال الرئيس التركي إن اجتماعا ثلاثيا، بين مسؤولين من تركيا والولايات المتحدة وحكومة إقليم كردستان العراق، سيعقد في 21 ديسمبر/ كانون الأول.

وكانت تركيا نشرت قوات في قاعدة بمنطقة بعشيقة خارج الموصل العام الماضي في إطار مهمة تدريب بالتنسيق مع الحكومة العراقية. ولكن أثار وصول قوات تركية إضافية إلى العراق الأسبوع الماضي السخط في بغداد.

العبادي يرد على أردوغان

من جهته أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن دخول القوة العسكرية التركية إلى الأراضي العراقية مؤخرا كان دون علم الحكومة العراقية ومن دون طلب أو إذن من السلطات الاتحادية العراقية.

ونقل المكتب الاعلامي للعبادي قوله إن أي تصريح عدا ذلك ومن أي جهة صدر غير حقيقي ولا يستند إلى معلومات دقيقة ويقصد منه خلط الأوراق وتضليل الرأي العام، مضيفا أن الحديث عن مهام التدريب وتواجد القوات العسكرية لن يضيع حقيقة الخرق الفاضح للسيادة العراقية من قبل الجانب التركي.

الجعفري: تركيا تجاوزت الخطوط الحمراء

واجتمع وزير الخارجية العراقية إبراهيم الجعفري مع سفراء الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن المعتمدين في بغداد. وأبلغ الجعفري السفراء بأن ما قامت به تركيا تجاوز للخطوط الحمراء، مطالبا بضرورة إنهاء هذا الانتهاك الخطير، وانسحاب القوات التركية من الأراضي العراقية.

ودعا إلى "ضرورة وقوف المجتمع الدولي، وتحمل مسؤولياته تجاه العراق، وتبني قرار في مجلس الأمن الدولي يرفض هذا التدخل السافر في العراق".

من جهته أكد السفير الروسي في بغداد إيليا مورغونوف أن ما قامت به تركيا كان مفاجئا للجميع، وفي حال فشل المفاوضات المباشرة بين العراق وتركيا، ستتبنى بلاده طرح الموضوع في مجلس الأمن الدولي مجددا. 

من جانبه قال السفير الأمريكي ستيوارت جونز إن موقف بلاده واضح تجاه دعم العراق، وهو رفض وجود أي قوات عسكرية إلا بموافقة الحكومة العراقية. كما أشار السفير البريطاني فرانك بيكر إلى أن بلاده ستواصل دعمها للعراق، والعمل بكل ما من شأنه الحفاظ على وحدة وسيادة العراق.

لجنة الامن والدفاع النيابية تستدعي السفير التركي

لجنة الأمن والدفاع النيابية في العراق تستدعي السفير التركي

وعلى صعيد متصل استدعت لجنة لأمن والدفاع النيابية السفير التركي في العراق فاروق قايمقجي لبحث تطورات التجاوز التركي على الأراضي العراقية. 

وقال رئيس اللجنة حاكم الزاملي إن قايمقجي أكد جدية تركيا في حل الأزمة، كما أوضح أن وفدا تركيا رفيع المستوى سيصل في وقت لاحق الخميس إلى بغداد لبحث الأزمة.

ائتلاف المالكي يدعو إلى مظاهرات تنديدا بالانتهاكات التركية

هذا ودعت كتل سياسية عراقية إلى مظاهرات حاشدة يوم السبت القادم "تنديدا بالانتهاكات التركية"، حيث عقد ائتلاف "دولة القانون" برئاسة زعيمه نوري المالكي اجتماعا هاما لمناقشة التدخل التركي.

واستنكر الائتلاف ذلك "الاعتداء"، ووصفه "بالخرق الكبير لسيادة ووحدة العراق"، ودعا الائتلاف العراقيين للتظاهر يوم السبت القادم للإعلان عن استنكار هذا التدخل.

المصدر: RT + أ ب