موسكو: على أوكرانيا تنفيذ "مينسك-2" لا إثارة العداء ضد روسيا

أخبار العالم

موسكو: على أوكرانيا تنفيذ غريغوري كاراسين..
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h0uv

أعلن غريغوري كاراسين نائب وزير الخارجية الروسي أن كييف يجب أن تنفذ اتفاقات "مينسك-2" بدلا من تأجيج العداء ضد موسكو وفرض مزيد من العقوبات على روسيا.

وقال كاراسين يوم الخميس 17 سبتمبر/أيلول، إن المجتمع الدولي – في روسيا وأوروبا والولايات المتحدة – يتوقع من كييف تبني موقف جدي من تنفيذ اتفاقات مينسك.

وأضاف: "الآن تدل الخطوات العملية بشأن تنفيذ اتفاقات مينسك على أن كييف تحولت من محاكاة التنفيذ إلى تخريب البنود الأساسية للاتفاقات بشكل مباشر. إن ذلك لا يمكن ألا يقلق الرأي العام العالمي".

يذكر أن أوكرانيا نشرت الأربعاء 16 سبتمبر/أيلول قائمة سوداء تضم 388 شخصا، بينهم مسؤولون وصحفيون من روسيا وغيرها من الدول، ويحظر قرار كييف هذا دخول هؤلاء الأشخاص لأراضي أوكرانيا ويجمد أرصدتهم في هذا البلد.

كما شمل القرار 105 شركات بينها "أيروفلوت" و"خطوط أورال الجوية". وفرضت العقوبات الأوكرانية الجديدة لمدة عام واحد.

الخارجية الروسية: توسيع العقوبات خطوة مشينة وغير ودية 

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية أن توسيع كييف عقوباتها ضد روسيا خطوة غير ودية لا تساعد على ترتيب العلاقات بين البلدين وتنفيذ اتفاقات مينسك.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا يوم الخميس 17 سبتمبر/أيلول، "وزارة الخارجية الروسية استدعت في 17 سبتمبر القائم بالأعمال الأوكراني روسلان نيمتينسكي وأعربت له عن احتجاجها الحازم بسبب الخطوة الجديدة غير الودية من الجانب الأوكراني. ومن حق موسكو أن تحصل على توضيحات تفصيلية بشأن هذا القرار الذي نعتبره مشينا".

منظمات دولية تدين فرض العقوبات على صحفيين

من جهتها دعت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو إلى رفع العقوبات ضد الصحفيين التي أعلنت عنها كييف الأربعاء.

وقالت ممثلة المنظمة لشؤون حرية الإعلام دنيا مياتوفيتش إن إدراج أسماء صحفيين في القائمة السوداء الأوكرانية يمثل تهديدا جديا على حرية الإعلام.

بدورها دانت المفوضية الأوروبية قرار كييف بفرض العقوبات ضد صحفيين، وقال يوحانس خان عضو المفوضية لشؤون سياسة الجوار إن هذا القرار في الحقيقة لا يتماشى مع الروح الأوروبية.

كما دانت منظمة "مراسلون بلا حدود" قرار كييف، وأشار بيان صادر عن المنظمة إلى أن "هذا القرار هو تحد خطير لحرية الإعلام وتصعيدا مضرا على الإطلاق في الحرب الإعلامية مع روسيا"، مضيفا أن لا يمكن للصحفيين تغطية الأحداث بشكل موضوعي إلا في حال توفر إمكانية للعمل بحرية ودون خوف في كل أنحاء أوكرانيا.

وأشار البيان إلى أن أوكرانيا تحتل المرتبة الـ129 في العالم بحسب مستوى حرية الإعلام.

المصدر: "تاس"