قتيل بقذائف هاون على دمشق.. واشتباكات مع "داعش" بريف حمص

أخبار العالم العربي

قتيل بقذائف هاون على دمشق.. واشتباكات مع قتيل و12 جريحا نتيجة قصف بالهاون على حي باب توما بدمشق
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h04r

قتل شخص وأصيب 12 آخرين بجروح جراء قصف بقذائف الهاون على أحياء سكنية في دمشق. واستطاع "داعش"، حسب نشطاء، توسيع سيطرته في منطقة جزل بريف حمص الشرقي.

ونقلت وكالة "سانا" عن مصدر في قيادة الشرطة أن إرهابيين استهدفوا صباح الإثنين 7 سبتمبر/أيلول حيي باب توما والعمارة بقذائف هاون تسببت بمقتل شخص وإصابة 12 آخرين جرى إسعافهم إلى مشفى الهلال الأحمر والمشفى الفرنسي لتلقي العلاج اللازم.

وكانت القذائف التي تطلقها المعارضة المسلحة استهدفت الأسبوع الماضي حي باب

توما ومنطقة العباسيين السكنية ما أدى إلى مقتل 4 أشخاص وإصابة 14 بجروح.

وتعتبر بلدة عين ترما وكذلك حي جوبر في شرق دمشق مصدر القذائف الصاروخية والهاون التي تستهدف أحياء العاصمة.

"داعش" يوسع سيطرته في ريف حمص الشرقي

مدينة تدمر

 أفاد ناشطون معارضون بأن اشتباكات عنيفة تدور بين الجيش وتنظيم "الدولة الإسلامية" في حقل جزل النفطي، واستطاع "داعش"، حسب النشطاء، توسيع سيطرته في منطقة جزل بريف حمص الشرقي، وكبد الجيش خسائر بشرية. وخسرت الدولة السورية حسب النشطاء آخر حقل نفطي. 

بينما أفادت "سانا" بأن وحدات الجيش العاملة في ريف حمص الشرقي أوقعت خلال الساعات الـ24 الماضية العديد من القتلى والمصابين بين صفوف إرهابيي تنظيم "داعش" على أطراف حقل جزل النفطي شمال غرب مدينة تدمر.

وذكرت مصادر ميدانية لـ "سانا" أن وحدات من الجيش اشتبكت مع إرهابيين من تنظيم "داعش" تسللوا باتجاه حقل جزل النفطي مستغلين الأحوال الجوية السيئة.

وأكد المصدر أن الاشتباكات "أسفرت عن سقوط قتلى ومصابين بين إرهابيي التنظيم واندحار الباقين باتجاه عمق البادية السورية".

من جهة أخرى نفذ الطيران الحربي، حسب النشطاء، عدة غارات على مناطق في مدينة تدمر التي يسيطر عليها تنظيم "داعش" بالريف الشرقي لحمص، ما أدى لسقوط جرحى.

وأفادت "سانا" أن وحدات من الجيش قضت على 11 إرهابيا من تنظيم "داعش" في منطقة البيارات بريف تدمر، وحسب مصدر عسكري اشتبكت وحدات من الجيش مع مجموعات إرهابية من تنظيم "داعش" في محيط منطقة البيارات إلى الغرب من مدينة تدمر، وأسفر الاشتباك عن مقتل11 إرهابيا ومصادرة كميات من الأسلحة والذخيرة كانت بحوزتهم.

وأشار النشطاء، على صعيد آخر، إلى اشتباكات عنيفة تدور بين قوات الجيش ومسلحي "جبهة النصرة" في محيط  قرية عيون حسين الجنوبي بريف حمص الشمالي، وكذلك في الجهة الجنوبية من مدينة تلبيسة.

على صعيد آخر أفاد نشطاء من المعارضة السورية أن ما لا يقل عن 16 عنصراً من تنظيم "الدولة الإسلامية"، قتلوا جراء قصف لطائرات التحالف الدولي على مناطق في شمال وغرب مدينة الرقة، وحسب النشطاء بين القتلى 5 عناصر من جنسيات غير سورية، بينهم أوزبكي ومغربي ومصري وتونسي.

إلى ذلك نقلت "سانا" عن مصدر عسكري أن وحدة من الجيش نفذت ضربات مركزة على أوكار التنظيمات الإرهابية وتنظيم "جبهة النصرة"، أوقعت خلالها قتلى ومصابين ودمرت لهم أسلحة وذخيرة في بلدة بيت جن.

كما نفذت وحدات من الجيش في درعا هجمات على تجمعات "جبهة النصرة" وما يسمى "حركة أحرار الشام الإسلامية"، وحسب مصدر عسكري فإن وحدة من الجيش قضت على إرهابيين في ضربات مركزة على تجمعاتهم في التل الشمالي لقرية زمرين على بعد نحو 60 كم شمال مدينة درعا.

ولفت المصدر إلى أن وحدة من الجيش نفذت عملية دقيقة إلى الجنوب من مدرسة زنوبيا في حي درعا البلد أسفرت عن إيقاع عدد من أفراد التنظيمات الإرهابية بين قتلى ومصابين.

على صعيد آخر نقلت "سانا" عن مصدر عسكري أن الطيران الحربي قضى على 11 إرهابيا بينهم 3 أتراك ودمر لهم 5 عربات مصفحة في قرية وادي باصور ‫‏بريف اللاذقية الشمالي.

 

المصدر: وكالات