الحشد الشعبي: استسلام 35 عنصرا من داعش غربي الرمادي

أخبار العالم العربي

الحشد الشعبي: استسلام 35 عنصرا من داعش غربي الرماديالقوات العراقية خلال تحرير إحدى المناطق من سيطرة داعش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gvy9

أعلنت قوات الحشد الشعبي الثلاثاء 7 يوليو/ تموز أن 35 عنصرا من تنظيم "داعش" قاموا بتسليم أنفسهم في بلدة الكرمة غربي الرمادي بعد محاصرتهم من قبل القوات العراقية.

وصرح آمر الفوج الثالث بالحشد الشعبي محمود مرضي، لـ "السومرية نيوز"، أن "جميع هؤلاء العناصر الذين سلموا أنفسهم هم أبناء الكرمة الذين انضموا للتنظيم مطلع 2014".
 
صلاح الدين.. قتلى وجرحى في معارك بين القوات العراقية وداعش
 
من جهته أفاد مصدر أمني الثلاثاء بمقتل وإصابة 35 عنصرا من القوات العرقية في 3 تفجيرات انتحارية استهدفت القوات الأمنية والحشد الشعبي في قضاء بيجي بمحافظة صلاح الدين .

وقال المصدر إن "ثلاثة من عناصر داعش تسللوا إلى قضاء بيجي، واستقلوا سيارات مفخخة معدة للتفجير كانت موجودة داخل منازل بالقضاء، وقاموا بتفجيرها مستهدفين القوات الأمنية والحشد الشعبي، ما أسفر عن مقتل 10 منهم وإصابة 25 آخرين بجروح".

دبابة للجيش العراقي

وأكد مصدر أمني آخر مقتل 8 من مسلحي تنظيم "داعش" بينهم قيادي أفغاني بارز في عملية تحرير منطقة مطيبجة شرق محافظة صلاح الدين.

وقال المصدر إن منطقة مطيبجة إحدى أبرز خطوط الإمداد اللوجستية للتنظيم باتجاه مناطق أخرى وقد استغلت من قبل التنظيم في استهداف المناطق الآمنة والمستقرة.

قتلى من البيشمركة خلال هجوم لـ"داعش" في كركوك

أكدت مصادر عراقية أمنية سقوطَ عدد من القتلى والجرحى في صفوف قوات البيشمركة الكردية جراء هجوم مباغت لتنظيم داعش استهدف مواقع لها في مدينة كركوك.

وأعلنت قوات البيشمركة في محافظة كركوك الاثنين أن 118 عنصراً ما بين البيشمركة وتنظيم داعش سقطوا بين قتيل وجريح حصيلة المعارك التي شهدتها مناطق جنوبي كركوك.

وقال قائد في قوات البيشمركة إن "حصيلة قتلى عناصر تنظيم "داعش" بلغت 80 قتيلاً أثناء مهاجمتهم مواقع تابعة لقوات البيشمركة في مناطق المرة واليرموك ومجمع الشهيد وطريق رشاد ومريم بيك، جنوبي كركوك"، لافتا الى أنه "تم الاعتماد على المعلومات التي كانت متوفرة لدينا مسبقاً بشأن تحركاتهم وقمنا بمواجهتهم وصدهم".

وأضاف "يوجد خمسة ألوية لقوات البيشمركة في محيط تلك المناطق"، وأن "عناصر التنظيم لم تتمكن من تحقيق تقدم في المحاور الـ6 التي هاجموا منها باستثناء قرية "موره" التي تمكن من السيطرة عليها ولكننا استعدناها فجر اليوم".

مقاتلو البيشمركة يرفعون علمهم فوق جثث من مسلحي "داعش"

من جهة أخرى ذكر مصدر أمني في محافظة كركوك أن "حصيلة ضحايا قوات البيشمركة بلغت 6 قتلى و32 جريحاً معظمهم غادروا المستشفى"، مؤكدا أن "جثث عناصر التنظيم لا تزال مرمية على الأرض أو داخل دور تم استهدافها من قبل طيران التحالف الدولي".

وكانت قوات البيشمركة في محافظة كركوك أعلنت، الاثنين عن إحباط هجوم لعناصر تنظيم داعش جنوبي كركوك.

هذا وقال حسين يزدان بنا، المسؤول في قوات البيشمركة في محور غرب كركوك "قوات البيشمركة على أهبة الاستعداد لردع عناصر داعش والقضاء عليهم، والآن هناك حركة من قبل المسلحين في غرب كركوك، وقد نقل التنظيم عددا من مسلحيه إلى قرية الروبيضة، التابعة لقضاء حويجة.. هم من الأجانب والعراقيين، والتنظيم نقل كميات كبيرة من الأسلحة الثقيلة والحديثة التي حصل عليها من الجيش العراقي عقب سيطرته على الرمادي في مايو/أيار الماضي، إلى الحويجة، وهذه الأسلحة عززت التنظيم في جبهات كركوك".

قوات البيشمركة تسعف رفيقا مصاب

يذكر أن مناطق جنوبي كركوك وغربها تخضع لسيطرة "داعش" منذ الـ10 من يونيو/حزيران العام الماضي.

في غضون ذلك نجحت القوات العراقية في استعادة مناطق السجر والشيحة ودخول منطقة الصقلاوية في محافظة الأنبار، وأكدت مصادر أمنية مقتل عدد كبير من عناصر داعش واعتقال آخرين.

المصدر: وكالات