مقتل 4 أشخاص وإصابة فتاة إثر إطلاق نار في ولاية أوهايو الأمريكية

أخبار العالم

مقتل 4 أشخاص وإصابة فتاة إثر إطلاق نار في ولاية أوهايو الأمريكيةإحدى سيارات الشرطة التي تعرضت لتبادل إطلاق النار
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/guau

أفادت مصادر محلية رسمية بأن 4 أشخاص لقوا مصرعهم وأصيبت فتاة بجروح جراء إطلاق مجهولين النار في أحد المنازل وسط مدينة كليفلاند بولاية أوهايو الأمريكية، السبت 13 يونيو/حزيران.

وأوضحت المصادر أن رجال الشرطة وصلوا إلى مكان الحادث بعدما تلقوا أنباء عن إطلاق النار، حيث تم العثور على أربع جثث في الطابق الأسفل للمنزل، وكذلك فتاة جريحة (16 عاما) قرب المبنى.

ولم تذكر تفاصيل أخرى عن الحادث.

مقتل مشتبه به بعد هجومه على الشرطة في دالاس

وفي حادث آخر أعلن ديفيد براون، رئيس الشرطة في مدينة دالاس (ولاية تكساس الأمريكية) أن الرجل الذي هاجم مقر الشرطة في المدينة السبت 13 يونيو/حزيران، تصرف لوحده، وتم التعامل معه من قبل رجال الأمن.

وأكدت الشرطة في دالاس مقتل المهاجم، الذي قالت إنها لم تستطع تحديد هويته.

وفي وقت سابق من السبت أفاد ديفيد براون بأن الرجل قتل أو جرح بنار القناصة على متن سيارته، وهي سيارة شحن كانت تبدو مصفحة، وتم إيقافها بواسطة طلقة من عيار كبير بعد ملاحقتها في ضواحي دالاس.

وأضاف أن الشرطة لا ترى في الوقت الحالي أية صله بين الشخص المشتبه به وأي جماعة إرهابية، مشيرا إلى أن أجهزة الأمن المحلية تتعاون بصورة وثيقة مع مكتب التحقيقات الفيدرالية.

وكان الشخص الذي قدم نفسه على أنه (جيمس بولوفار) أكد أن سيارته ملغومة. وذكر براون أنه أثناء مفاوضات حاولت الشرطة إجراءها معه قال "إننا أخذنا ابنه واتهمناه بالإرهاب ولذلك فإنه سيفجرنا جميعا"، ثم قطع الاتصال.

وتابع قائلا إن المشتبه به ترك في موقف للسيارات تابع لمقر الشرطة كيسا يحتوي على عدة عبوات ناسفة، انفجرت إحداها عندما قام روبوت خاص بإبطال مفعول المتفجرات. 

وذكر براون أن دوافع تصرفات المشتبه به تبقى مجهولة، مضيفا أن الحادث لم يخلف ضحايا أو مصابين بين رجال الأمن على الرغم من التبادل الكثيف لإطلاق النار في المنطقة، كما أكد ذلك شهود عيان. 

وتظهر أشرطة فيديو سيارة شحن تقتحم سيارة للشرطة تغلق الشارع، يليها دوي إطلاق للنار من كلا الطرفين، ومن ثم يغادر المهاجم المكان على متن سيارته عبر شارع قريب.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون