الوكالة الفضائية الروسية: تشغيل محركات "سويوز" المفاجئ أدى إلى زحزحة المحطة الفضائية الدولية

الفضاء

الوكالة الفضائية الروسية: تشغيل محركات عملية التحام مركبة "سويوز" بالمحطة الفضائية الدولية - صورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gu1c

أعلنت الوكالة الفضائية الروسية أن تشغيل محركات مركبة "سويوز" المفاجئ التي ستنقل طاقم المحطة الفضائية الدولية إلى الأرض في الـ11 من الشهر الحالي، أدى إلى تغيير وضع المحطة.

وجاء في بيان الوكالة أن الحادث وقع في الساعة 18:32 بتوقيت موسكو أثناء الاختبار الدوري لنظام التقارب والالتحام بين محطة الفضاء الدولية ومركبة "سويوز"، وأن الحادث أسفر عن "تغير طفيف" في وضع المحطة، وأن الإجراءات اللازمة قد اتخذت لإعادة استقرارها.

وأشار البيان إلى عدم وجود أي خطر على الطاقم ولا المحطة والعودة المخطط لها لمركبة "سويوز" إلى الأرض، مضيفا أن خبراء الوكالة سيحددون أسباب الحادث.

هذا ولم تذكر الوكالة تشغيل المحركات بصورة مفاجئة حصل لأي من المركبتين أهي "سويوز" الملتحمة حاليا بالمحطة ("سويوز" - تي أم أ 15م أو"سويوز" - تي أم أ 16م")، من جهته ذكر مصدر في القطاع الفضائي الروسي لوكالة "نوفوستي" أن الحادث حصل لمركبة "سويوز" - تي أم أ 15م.

ويعمل على متن المحطة حالية 6 رواد فضاء هم أنطون شكابليروف وغينادي بادالكا وميخائيل كورنيينكو الروسيون، والأمريكيان تيري فيرتس وسكوت كيلي، وسامانتا كريستوفوريتي رائدة الفضاء التابعة لوكالة الفضاء الأوروبية.

ومن المقرر أن يعود طاقم مركبة "سويوز" - تي أم أ 15م (شكابليروف، فيرتس، كريستوفوريتي) إلى الأرض في الـ11 من يونيو/حزيران الجاري  وكانت عودته مخططة لها في الـ14 من الشهر الماضي، لكنها أرجئت بسبب تعطل مركبة الشحن "بروغريس" في أبريل/نيسان الماضي.

ويتوقع أن تنطلق المركبة المأهولة التالية وهي "سويوز" - تي أم أ 17م إلى المحطة الفضائية الدولية في الـ24 من يوليو/تموز القادم.

المصدر: وكالات روسية

توتير RTarabic