مصرف بريطاني يفتح تحقيقا داخليا في إطار فضيحة الفيفا

مال وأعمال

مصرف بريطاني يفتح تحقيقا داخليا في إطار فضيحة الفيفا مصرف بريطاني يفتح تحقيقا داخليا في إطار فضيحة الفيفا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gtc5

فتح مصرف "باركليز" البريطاني تحقيقا داخليا للتأكد ما إذا كانت حساباته قد استخدمت في معاملات مشبوهة في إطار فضيحة الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا".

وأشارت أصابع الاتهام إلى "باركليز" ومنافسيه البريطانيين "ستاندرد تشارترد" و"إتش إس بي سي"، في الإجراءات القضائية التي بدأتها السلطات الأمريكية في مزاعم تتعلق بفساد على نطاق واسع داخل "الفيفا".

ورفض متحدث باسم باركليز" التعليق على بدء مثل هذه المحاسبة الداخلية، بعد يومين من إعادة انتخاب السويسري جوزيف بلاتر لولاية خامسة على رأس الاتحاد الدولي لكرة القدم.

و اتهم "ستاندرد تشارترد" الجمعة الماضي بعمليتي دفع تم إجرائهما عبر حساباته بحسب القضاء الأمريكي، وقال متحدث باسم المصرف "ليس لدينا تعليق إضافي في الوقت الحالي".

وقال مكتب جرائم الاحتيال البريطاني المختص في مكافحة الجريمة المالية يوم الجمعة الماضي إنه يدرس معلومات في حوزته حول شبهات الفساد داخل الفيفا.

وشن القضاء الأمريكي عبر نظيره السويسري حملة اعتقالات الأربعاء الماضي طالت مسؤولين كبارا في الاتحاد الدولي بتهم فساد وابتزاز واحتيال وتبييض أموال.

ووفقا لوزارة العدل الأمريكية فإن حسابات المصارف الثلاثة استخدمت في معاملات مشبوهة بملايين الدولارات.

المصدر: "أ ف ب"

توتير RTarabic