ايطاليا.. هرم على الطريقة المصرية يعرض ضحايا بركان فيزوف

الثقافة والفن

ايطاليا.. هرم على الطريقة المصرية يعرض ضحايا بركان فيزوفهرم على الطريقة المصرية في بومبي الإيطالية لاستضافة معرض بركان فيزوف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gt2b

تم تشييد هيكل على شكل إهرامات مصر في مدينة بومبي الإيطالية، وسط بقايا مدرجات مسرح المدينة الروماني القديم، ليضم هذا الهيكل معرضا به 20 ضحية لأول ثوران لبركان جبل فيزوف.

بركان فيزوف يعد من أشهر البراكين في التاريخ، وكانت أول ثورة له سنة 79 ق.م‏، وتسببت ثورته في طمس مدينة بومبي ومدينة ‏هيركولانيوم المجاورة للجبل البركاني.

ورقدت المدينتان بعد ثورة البركان تحت طبقة من الرماد يزيد سمكها عن 6 أمتار،‏ وبقيت المدينتان مختفيتين في طي النسيان لمدة ‏1700‏ عام ‏،‏ إلى أن عُثر عليهما في عصرنا وأزيحت الطبقات البركانية عنهما من قبل علماء التاريخ‏، ليشاهد الناس آثار تدمير بركان فيزوف لهما‏، وليشاهدوا أيضاً "الأحافير البشرية" وغيرها من القطع الأثرية ماثلة أمامهم‏.‏

هرم على الطريقة المصرية في بومبي الإيطالية لاستضافة معرض بركان فيزوف

وبعد ثورة فيزوف المدمرة قبل الميلاد‏، هدأ لمدة ‏1500‏ عام‏، لكنه عاد ليثور مرة أخرى عام ‏1631‏ وقتل وقتها ‏18 ألف نسمة.

والهرم الذي يتم تشييده بالمدينة يبلغ ارتفاعه 12 مترا، ويسمح للزوار بالمشي على طريق طويل قبل دخوله، وبني بالكامل تقريبا من الخشب، مع قبة داخلية مصنوعة من الألياف، وسيضم الهرم معرضا بداخله يستطيع الزوار رؤية بقايا المواطنين الرومان الذين قتلوا قبل أكثر من 1900 سنة، عندما ثار البركان مؤديا لتدمير المدينتين الرومانيتين بومبي وهيركولانيوم. أيضا يتميز المعرض بالصور الأرشيفية التي توثق العمل في الحفريات في القرنين الـ 19 و الـ 20.

هرم على الطريقة المصرية في بومبي الإيطالية لاستضافة معرض بركان فيزوف

هذا وتزعم بعض التقارير أن حوالي 2000 شخص قد قتلوا بسبب هذا البركان، ودفنوا جميعا تحت الرماد البركاني، حتى تم اكتشاف الموقع في عام 1748، وتم العثور وقتها على العديد من المباني والقطع الأثرية والهياكل العظمية في حالة سليمة.

ويصنف الموقع الآن على أنه تابع للتراث العالمي لليونسكو، ويزوره أكثر من 2.5 مليون سائح كل سنة.

المصدر: ديلي ميل

أفلام وثائقية