اليمن من الحزم والأمل إلى مرحلة ثالثة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gt10

من الحزم إلى الأمل ولا يزال اليمن تائها بين شد وجذب مختلف الفرقاء، وبعد ما يقرب من الشهرين من بداية عاصفة الحزم بقيادة الرياض تحول اليمن إلى مرحلة تتلخص بالفوضى، حسب مراقبين.

وكشف الناطق باسم التحالف العربي الذي تقوده السعودية العميد أحمد عسيري، كشف عن مرحلة جديدة في الحرب وقال إنها ستكون الأخيرة بعد عاصفة الحزم وإعادة الأمل.

الناطق باسم التحالف العربي الذي تقوده السعودية العميد أحمد عسيري


وحدد عسيري للمرحلة الأخيرة أهدافا عدة وهي:

1- استهداف معسكرات ومخازن السلاح التابعة للحوثيين وقوات علي عبد الله صالح دون استثناء.

2- استهداف مقار ومنازل قيادات المؤتمر الشعبي والحوثيين وأعوانهم في محافظات اليمن كلها وبشكل مكثف ودقيق.

ما يعني أن هذه المرحلة ستكون الأعنف والأشمل.

أهداف المرحلة الأخيرة

تطور يرتبط بشكل مباشر بما أعلنته الأمم المتحدة عن تأجيل المباحثات المتعلقة بالأزمة اليمنية، التي كان مقررا إجراؤها في جنيف أواخر الشهر الجاري، حيث بعث الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة تضمنت شروط حكومته للجلوس إلى طاولة الحوار، وفي الوقت نفسه أكد على طلبه ممارسة مزيد من الضغط على المسلحين الحوثيين للانسحاب من المناطق التي سيطروا عليها وتطبيق القرار 2216.

هادي طالب بالضغط على المسلحين الحوثيين للانسحاب من المناطق التي سيطروا عليها


وعلى وقع التصريحات السياسية.. الميدان اليمني يشتعل فغارات التحالف تكثفت في الفترة الأخيرة كما تستمر المعارك بين اللجان الشعبية وبين القوات الحوثية والداعمة لهم على الأرض، وربما يكون هذا السبب في الانتقال إلى مرحلة ثالثة، كما صرحت السعودية، فيما لم توضح إن كان ذلك سيشمل دخولا بريا ولو محدودا أم لا.

المعارك مستمرة بين اللجان الشعبية وبين القوات الحوثية

وتصف صحيفة "الهافينغتون بوست" الأمريكية النزاع في اليمن، بأنه سيكون فيتنام السعودية على غرار الحرب التي أدمت الولايات المتحدة ضد الفيتناميين لكن البعض الآخر يقول إنه ومهما كان الثمن يجب وقف المد الإيراني وتدخلاته في البلدان العربية في ظل الحروب المشتعلة على امتداد الشرق الأوسط، والتي تغذيها صراعات إقليمية ودولية.

تعليق حامد البخيتي ناشط سياسي في جماعة "أنصار الله"

المصدر: RT