نتنياهو يؤكد عزمه التوجه إلى واشنطن وإلقاء خطاب في الكونغرس

أخبار العالم

نتنياهو يؤكد عزمه التوجه إلى واشنطن وإلقاء خطاب في الكونغرسرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gkwq

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنه ذاهب إلى الولايات المتحدة ليس لأنه يريد المواجهة مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما بل لأداء الواجب حيال أمر "يهدد وجود إسرائيل".

وأضاف نتنياهو الثلاثاء 10 فبراير/ شباط، أنه يعتزم إلقاء كلمة في الكونغرس قبل الموعد المحدد للتوصل إلى اتفاق حول البرنامج النووي الإيراني، الذي يصادف في 24 مارس/ آذار، لأنه يمكن أن يكون "للكونغرس دورا مهما ومؤثرا إزاء الاتفاق".

وأشار إلى وجود "اختلاف كبير في الرأي بيننا وبين الإدارة الأمريكية وباقي الدول العظمى حول المقترح الذي تم طرحه على إيران".

وأوضح نتنياهو أن وجود اختلافات بين رؤساء الوزراء الإسرائيليين سواء من اليمين أو اليسار، والرؤساء الأمريكيين من كلا الحزبين لا "يمزق" العلاقات الثنائية بين إسرائيل والولايات المتحدة.

أوباما يبرر عزمه عدم لقاء نتانياهو  في واشنطن

وبرر الرئيس الأمريكي باراك أوباما قراره عدم لقاء بنيامين نتنياهو خلال زيارته القادمة لواشنطن بأنه يتبع قواعد البروتوكول بعدم الاجتماع مع قادة دول قبل أسابيع من خوضهم انتخابات.

وقال أوباما الاثنين 9 فبراير/شباط في مؤتمر صحفي مشترك مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل "لدينا تقليد متبع يتمثل في عدم الاجتماع مع زعماء قبل انتخاباتهم مباشرة".

وأضاف "أعتقد أن من المهم بالنسبة لنا الحفاظ على هذه القواعد المرعية لأن العلاقات الأمريكية الاسرائيلية لا تتعلق بطرف معين".

وأضاف أوباما أنه إذا كانت ميركل ستخوض انتخابات قريبا فلن توجه لها الدعوة لزيارة البيت الأبيض ولن تطلب على الأرجح عقد مثل هذا الاجتماع.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما

ويلقي نتنياهو كلمة أمام جلسة مشتركة للكونغرس حول برنامج إيران النووي في الثالث من مارس/آذار قبل أسبوعين فقط من الانتخابات الإسرائيلية تلبية لدعوة من رئيس مجلس النواب الجمهوري جون بينر.

إمكانية تغيير طريقة إلقاء كلمة نتنياهو واردة

وفي الأثناء يدرس مسؤولون إسرائيليون تغيير الطريقة التي سيلقي بها نتنياهو كلمته في محاولة لتهدئة الضجة التي نشبت بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي بسبب الكلمة المرتقبة والتي ستركز على إيران.

نتنياهو في الكورنغرس الأمريكي .. صورة من الأرشيف

وأثارت دعوة بينر قلقا في كل من إسرائيل والولايات المتحدة، إذ ينظر إليها وكأن نتنياهو يتعاون مع الجمهوريين للتدخل في سياسة الرئيس الأمريكي باراك أوباما تجاه إيران.

كما ينظر لها باعتبارها تضع الروابط السياسية بين نتنياهو والجمهوريين فوق العلاقات الثنائية بين إسرائيل والولايات المتحدة في الوقت الذي تمنح فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي دفعة دعائية قبل انتخابات 17 مارس/آذار.

إلا أن وكالة رويترز نقلت عن نتنياهو قوله لناخبين يتحدثون الروسية مساء الاثنين إنه مصّر على مناقشة الاعتراض الإسرائيلي على الاتفاق المزمع مع إيران في واشنطن لكنه لم يوضح ما إذا كان ذلك يعني خطابه في الكونغرس.

وقال نتنياهو "أنا عازم على الذهاب إلى واشنطن لعرض موقف إسرائيل أمام أعضاء الكونغرس والشعب الأمريكي" مكررا أن وجود أسلحة نووية في أيدي إيران يمثل تهديدا لوجود إسرائيل.

من جهته أوضح استطلاع للرأي أجراه راديو الجيش الإسرائيلي الاثنين أن 47 بالمئة ممن جرى استطلاع رأيهم يعتقدون أنه يجب أن يلغي نتنياهو الكلمة في حين يقول 34 بالمئة إنه يتعين عليه إلقاؤها.

المصدر: RT + "رويترز"

 

فيسبوك 12مليون