قيادي بارز في جماعة الحوثي يقدم استقالته

أخبار العالم العربي

قيادي بارز في جماعة الحوثي يقدم استقالتهمن الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gji7

أعلن القيادي الحوثي علي البخيتي استقالته من "المجلس السياسي" لأنصار الله، بسبب ما أسماه حدة الاستقطاب السياسي الذي بدأ في التحول إلى استقطاب مناطقي وطائفي وأصبح يهدد الوطن بالتفتت.

وقال البخيتي في نص استقالته التي وجهها إلى زعيم الحوثيين ونشرها في حسابه على موقع "فيسبوك" إن "تسارع الأحداث وإعلان استقالة رئيس الجمهورية والحكومة يحتم علي إعلان الاستقالة الآن لأتمكن من العمل - من موقعي الجديد- مع المخلصين في هذا الوطن على ترميم الوحدة الوطنية وتخفيف حدة الاحتقان والمساعدة على وقف الانهيار الكامل للدولة ومؤسساتها والتوصل الى تسوية سياسية تحفظ لمختلف القوى السياسية كرامتها وللوطن وحدته وأمنه وسلامة أراضيه، وتحمي نسيجه الاجتماعي من التمزق".

في شأن آخر تستمر حالة التوتر في اليمن، إذ قالت وسائل إعلام محلية إن عشرات الجنود من قوات الأمن الخاصة (الامن المركزي سابقا)، انتشروا، الجمعة، في محيط منزل الرئيس عبدربه منصور هادي.

وشوهدت عربات ومدرعات وجنود تابعين لقوات الأمن الخاصة وعدد قليل من جنود حماية منزل الرئيس، بعدما كانوا ينتشرون بالعشرات، في محيط منزل الرئيس هادي.

تظاهرة مؤيدة للحوثيين في صنعاء

تظاهرات للحويثيين في صنعاء وأخرى تدعو للانفصال في عدن

وخرج آلاف المتظاهرين إلى شوارع اليمن الجمعة، ليؤكد بعضهم تأييدهم لسيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء، فيما طالب آخرون بانفصال الإقاليم الجنوبية عن سائر البلاد على إثر استقالة كل من الرئيس هادي والحكومة.

وفي صنعاء احتشد آلاف المتظاهرين على طريق المطار هاتفين شعارات مناهضة للولايات المتحدة وإسرائيل.

وفي مدينة عدن جنوب البلاد، رفع متظاهرون أعلام اليمن الجنوبي السابق فوق مطار المدينة وعدد من المباني الأمنية المحلية، بحسب شهود عيان.

وقال مسؤول يمني إن من بين السيناريوهات التي يدرسه حاليا الحوثيون تشكيل "مجلس إنقاذ" يشمل ممثلين عن شمال البلاد وجنوبها، لكنها مبادرة لا ترضي الساسة الجنوبيين المعارضين لاستيلاء الحوثيين على الحكم في العاصمة.

متظاهرون من أنصار الحراك الجنوبي في عدن

وكان الحوثيون سيطروا، أمس الأول، على دار الرئاسة والقصر الجمهوري، وانتشروا في محيط منزل الرئيس هادي.

وقدم الرئيس عبدربه منصور هادي، أمس، استقالته من منصبه على خلفية انقلاب الحوثيين او من يسمون انفسهم "أنصار الله".

وذكرت وكالة الانباء اليمنية الرسمية (سبأ)، أن مجلس النواب (البرلمان) سيعقد، اجتماعاً طارئاً يوم الاحد القادم الموافق 25 يناير الجاري للوقوف امام استقالة الرئيس هادي، وذلك بناءً على دعوة رئيس مجلس النواب يحيى الراعي.

المصدر: RT + وكالات