أمريكي في كوريا الشمالية يشبه واشنطن بعصابة المافيا

أخبار العالم

أمريكي في كوريا الشمالية يشبه واشنطن بعصابة المافياميرينز قال إن واشنطن تتصرف كمافيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ggjn

انتقد رجل أمريكي يدعي أنه دخل كوريا الشمالية بصورة غير شرعية، الحكومة الأمريكية في مؤتمر صحفي عقده في بيونغ يانغ الأحد.

واتضح أن المواطن الأمريكي دخل كوريا الشمالية بعد يومين فقط من إطلاق سراح المحتجزين الأمريكيين الاثنين إثر زيارة مفاجئة لمدير المخابارات الوطنية الأمريكية جيمس كليفير إلى كوريا الشمالية في أوائل الشهر الماضي.

وفقا لما أفادت به "سي إن إن" و"أسوشيتيد برس"، عقد أرتور بير مرتينيس (29 عاما) مؤتمرا صحفيا قبل ظهر اليوم في بيونغ يانغ قال فيه إنه حاول التسلل إلى كوريا الشمالية عبر نهر هان انطلاقا من كوريا الجنوبية، وتمكن من الدخول عبر نهر بيكدو على الحدود المشتركة بين الشمال والصين، واعتبر دخوله كوريا الشمالية غير شرعي.

وقال ميرتينس إنه يشكر السلطات الكورية الشمالية على حسن الضيافة والعفو عنه من العقاب المستحق جراء تسلله غير الشرعي.

وانتقد مرتينس الحكومة الأمريكية واصفا إياها بأنها لا تختلف عن عصابة مافيا، معتبرا أن نظام الانتخابات فيها يخدم الطبقة الغنية ومدعيا أن المؤتمر الصحفي اليوم عقد استجابة لطلبه.

وأفادت وكالة "أسوشيتيد برس" بأن الأمريكي غير محتجز، ويسعى إلى نيل اللجوء السياسي في فنزويلا.

هذا وقالت كوريا الشمالية في بيان منفصل إن ميرتينس دخل البلاد بعد يومين من زيارة مدير الاستخبارات الأمريكية جيمس كليبر. وزار كلبير الشمال في 8 نوفمبر الماضي وخرج مصحوبا بالمواطنين الأمريكيين الذين كانا رهن الاعتقال من قبل السلطات الكورية الشمالية.

وقالت والدة ميرتينس إن ابنها يعاني من مرض الاكتئاب ولزم مستشفى للأمراض النفسية في ولاية كالفورنيا، بعد أن فشل في محاولة التسلل عبر نهر.

وبعد أن خرج من المستشفى، اشترى ميرتينس تذكرة إلى الصين بقرض أخذه عبر الإنترنت، وعثرت السفارة الأمريكية في بكين على مكانه .

وقالت الوالدة إن إبنها ذكي وعلمي جدا، شاكرة السلطات الكورية الشمالية على قرارها إطلاق سراحه.

غير أن قناة "سي إن إن" أشارت إلى أنه من غير المؤكد أن الأمريكي يتمتع بحريته التامة حتى يتمكن من مغادرة كوريا الشمالية.

المصدر: RT + "يونهاب"

فيسبوك 12مليون