روسيا.. الخامسة عالميا بعدد السيارات في شوارعها

مال وأعمال

روسيا.. الخامسة عالميا بعدد السيارات في شوارعهاروسيا في المرتبة الخامسة عالميا بعدد السيارات في شوارعها
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/geti

تحتل روسيا المرتبة الخامسة عالميا في تصنيف الدول التي تمتلك أكبر عدد من السيارات وفقا لبيانات وكالة "AUTOSTAT" المختصة بأسواق السيارات في العالم.

وبلغ عدد السيارات المسجلة رسميا في روسيا حاليا نحو 45.4 مليون سيارة، في حين أظهر إحصاء لعدد السيارات الإجمالي في روسيا جرى في سبتمبر/أيلول الماضي، أن عدد السيارات في روسيا يبلغ 48 مليون سيارة، إلا أن ترتيب روسيا لم يؤخذ بعين الاعتبار في التصنيف العالمي.

هذا وتصدر التصنيف العالمي الولايات المتحدة الأمريكية بعدد سيارات بلغ 250.5 مليون سيارة، وفي المرتبة الثانية جاءت الصين بعدد 109.2 مليون سيارة، وفي المركز الثالث جاءت اليابان بعدد 45.3 مليون سيارة.

وأشار خبراء إلى أن روسيا قد تتفوق في التصنيف على إيطاليا وفرنسا اللتين تحتلان المركزين الخامس والسادس على التوالي، وذلك بسبب المبيعات السنوية الكبيرة من السيارات الجديدة، بالإضافة إلى ذلك فإن زيادة أسطول السيارات في روسيا يعود إلى انخفاض مستوى إتلاف السيارات القديمة المستعملة، وتشير بيانات "AUTOSTAT" إلى أن أسطول السيارات في روسيا يعد أحد أقدم أساطيل السيارات بين البلدان الرائدة في التصنيف العالمي، حيث أن نسبة السيارات التي يبلغ عمرها أكثر من 10 سنوات يبلغ نحو 56.8% من عدد السيارات الإجمالي في البلاد.

وتباطأ مؤشر انخفاض مبيعات السيارات والمركبات التجارية الخفيفة في روسيا إلى 9.9% خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وبلغ عدد السيارات المباعة في السوق الروسية في هذا الشهر 211365 ألف سيارة أي أقل بـ 23116 سيارة مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي وفقا لتقرير لجنة مصنعي السيارات في رابطة الأعمال الأوروبية، وعلى الرغم من هذا التراجع إلا أنه كان أفضل مؤشر على مدى الأشهر الستة الماضية، وللمقارنة فقد تراجعت مبيعات السيارات في سبتمبر/أيلول الماضي بنسبة 20.1%، ولعب برنامج إعادة التدوير (إتلاف السيارات القديمة واستبدالها بجديدة) دورا جيدا في تحسن الوضع في السوق الروسية الشهر الماضي، وكما ذكر مؤخرا وزير الصناعة والتجارة الروسي دينيس مونتوروف فإنه وفقا لبرنامج إتلاف السيارات القديمة الذي بدأ في سبتمبر/أيلول الماضي تم حتى الوقت الحالي إتلاف نحو 115 ألف سيارة واستبدالها بجديدة منها 55 ألف سيارة في أكتوبر/تشرين الأول، وأن نصف السيارات التي تم بيعها وفقا لبرنامج إعادة التدوير كانت من إنتاج شركة "أفتوفاز" الروسية.

وبشكل عام ووفقا لتقرير لجنة مصنعي السيارات في رابطة الأعمال الأوروبية "AEB" ففي الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي تراجع سوق السيارات الروسي بنسبة 12.7% وتم بيع 1991312 سيارة جديدة فقط، إي أقل بـ 289869 سيارة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

المصدر: RT + وكالات