الاسد يأمر باطلاق سراح 191 موقوفا وانباء عن اعتقال طلاب قرب جامعة دمشق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67402/

منح الرئيس السوري بشار الأسد مرتبة "الشهداء " لـ 12 مواطنا سوريا سقطوا في منطقة دوما بضواحي دمشق، كما أمر بالإفراج عن 191 موقوفا من أبناء المنطقة. من جانب أخر فرقت قوات الأمن السورية مجموعة من الطلاب تجمعوا أمام كلية العلوم في جامعة دمشق للتضامن مع من سقطوا في مظاهرات الاحتجاج التي تشهدها سوريا، واعتقلت بعضهم.

منح الرئيس السوري بشار الأسد مرتبة "الشهداء" لـ 12 مواطنا سوريا سقطوا في الاشتباكات التي حدثت خلال الأسبوع الأخير في منطقة دوما بضواحي  دمشق، حسبما اكدت صحيفة "الوطن" السورية في عددها الصادر يوم الاثنين11 ابريل/نيسان.
واشارت الى ان ذلك جاء خلال استقبال الاسد لـ 17 من ذوي الشهداء، وان ذلك حصل في مجرى التعزية أولا، حيث اعتبر الرئيس الأسد كل من سقط من الشهداء وقال إن "دماء كل سوري غالية علينا ،وكل السوريين متشابهون في هذا الإطار".
وأوضحت الصحيفة أن "الرئيس الأسد استمع لوجهة نظر الأهالي في الأحداث التي جرت في المدينة وما يمكن فعله مستقبلا لتفادي النتائج التي حصلت، وأشار إلى أهمية تضافر الجهود بين الأهالي والسلطات المحلية لاتخاذ الإجراءات الكفيلة بضمان أمن المواطنين". كما أكد الأسد أن التحقيقات فيما جرى من أحداث مستمرة.
وذكرت الصحيفة ان "لأهالي ابدوا ارتياحهم للجنة التحقيق ودعوا إلى ضرورة إعلان النتائج وعرضوا مطالب مختلفة منها ما هو معيشي، مؤكدين في السياق ذاته رفضهم للعنف والتخريب وحرصهم على استقرار مدينتهم وسورية".
ونقلت الصحيفة السورية عن عدنان الساعور وهو أحد مسؤولي اللجان الشعبية في منطقة دوما قوله "أنه وبعد انتهاء اللقاء، أمر الرئيس الأسد بالإفراج عن 191 موقوفا من أبناء دوما، 18 منهم تم توقيفهم إثر تظاهرات الجمعة الماضي و180 أوقفوا منذ الجمعة قبل الماضي، إضافة إلى تقديم العلاج الطبي لجميع الجرحى والمصابين في المشافي العامة والخاصة وتأمين سيارات إسعاف خاصة لنقل الجرحى على نفقة الحكومة".
من جانب أخر فرقت قوات الأمن السورية اليوم الاثنين مجموعة من الطلاب تجمعوا أمام كلية العلوم في جامعة دمشق للتضامن مع من سقطوا شهداء  في مظاهرات الاحتجاج التي تشهدها سوريا منذ 15 آذار/ مارس، واعتقلت بعضهم.
وقال رئيس الرابطة السورية لحقوق الإنسان عبد الكريم ريحاوي لوكالة "فرانس برس" ان "قوات الأمن تدخلت وفرقت مجموعة من الطلاب تجمعت للتضامن مع شهداء بانياس ودرعا في كلية العلوم" مشيرا إلى "ورود أنباء عن اعتقالات قامت بها أجهزة الأمن إلا انه لم يتسن التأكد من العدد".
وأضاف ريحاوي أن الطلاب كانوا يهتفون "بالروح بالدم نفديك يا شهيد" لافتا إلى وجود "تجمع آخر هتف بالروح بالدم نفديك يا بشار".
كما بث موقع "يوتوب" تسجيل فيديو يظهر تجمعا لعشرات الطلاب في ساحة الجامعة أمام مبنى كلية العلوم في دمشق وهم يهتفون بشعارات تنادي بالحرية والوحدة الوطنية وفداء للشهيد. كما يبدو في الشريط بعض الطلاب الذين يراقبون المشهد عن بعد دون التدخل أو المشاركة.
وأشار صاحب الشريط إلى أن التسجيل يصور "مظاهرة طلاب جامعة دمشق من كل الفئات أكرادا وعربا والجميع في كلية العلوم بالبرامكة".
من جهة اخرى اكد ناشط حقوقي سوري أن الجيش يحاصر بانياس، وذلك بعدما شيعت المدينة صباح الاثنين أربعة قتلى قضوا أمس، في مواجهات دامية، فيما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن السلطات الأمنية السورية شنت حملة اعتقالات واسعة طالت العشرات، وقال أحد قادة حركة الاحتجاج أنس الشهري، لوكالة "فرانس برس" إن "الجيش يحاصر المدينة بثلاثين دبابة"، مضيفا أن "شبيحة النظام يتمركزون في منطقة القوز، ويطلقون النار على الأحياء السكنية".
وأشار إلى أن هذه العناصر "تطلق النار أيضا على الجيش لجره إلى حرب مع الشعب"، ولفت إلى أن "بعض عناصر الجيش قتل، فيما جرح اخرون".
كما كان رئيس الرابطة السورية لحقوق الانسان ريحاوي قد قال في وقت سابق ان "السلطات السورية قامت مساء الاحد بتوقيف اثنين من ابرز مساعدي نائب الرئيس السوري السابق عبد الحليم خدام هما محمد علاء بياتي واحمد موسى"، مرجحا ان "يكون التوقيف تم على خلفية اشتباههم في التسبب في اشعال الاحداث في بانياس".

وعلق المحلل السياسي السوري مازن بلال على هذه الاحداث قائلا "لا اعتقد ان التظاهرة التي حدثت في جامعة دمشق كبيرة كفاية ولم تصلني معلومات عن استخدام القوة او اطلاق للرصاص بل كان هذا احتجاجا محدودا تم تطويقه كما وردت انباء عن بعض الاعتقالات".
وحول موقف الدول الغربية قال بلال في حديث لـ"روسيا اليوم" ان "هناك تفاوت في ظروف كل منطقة ولا يجب قياس كافة المناطق على بعضها البعض"، كما اشار الى ان ما يحصل حاليا في سوريا "قد يؤخر اجراء الاصلاحات السياسية مثل الخروج من حالة الطوارئ".
للمزيد يمكنكم الاطلاع على تسجيل المقابلةعلى خلفية اتهامهما بادارة الاحتجاجات في بانياس" التي يتحدر منها خدام.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية