اشتباكات بين عائلات ضحايا الطائرة المنكوبة وقوات الأمن بمحيط السفارة الماليزية في بكين (فيديو)

أخبار العالم

اشتباكات بين عائلات ضحايا الطائرة المنكوبة وقوات الأمن بمحيط السفارة الماليزية في بكين (فيديو)
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/673294/

اشتبك العشرات من عائلات ضحايا الطائرة الماليزية المفقودة مع قوات الأمن الصينية اليوم اللاثاثاء 25 مارس/آذار في محيط السفارة الماليزية في بكين، بعد أن تجمعوا للمطابة بتفسيرات.

اشتبك العشرات من عائلات ضحايا الطائرة الماليزية المفقودة مع قوات الأمن الصينية اليوم اللاثاثاء 25 مارس/آذار في محيط السفارة الماليزية في بكين، بعد أن تجمعوا للمطابة بتفسيرات حول الحادثة ومصير ذويهم.

وندد أقارب ضحايا الرحلة الجوية MH370 على الخطوط الجوية الماليزية بسلوك السلطات الماليزية وشركة الطيران التي تكفلت بالرحلة ووصفوهم بـ" القتلة".

وطوقت عناصر الشرطة المباني الديبلوماسية، بينما تدافع المتظاهرون نحو السفارة حيث تم نقل امرأة إلى الإسعاف بعد أن فقدت وعيها، وجاء ذلك بعد أن سار المحتجون نحو السفارة الماليزية رافعين شعارات وهتافات تقول" الحكومة الماليزية كذبت علينا".

 

وقد أثار الإعلان الرسمي عن وفاة ركاب الطائرة الماليزية مشاهد من الهستيريا في فندق بكين حيث عاش العديد من عائلات الضحايا وسط الكثير من الصراخ والدموع ونقل أربعة أشخاص إلى المستشفى بعد دخولهم في حالة هستيريا.

وانتقد المحتجون على وجه الخصوص عملية البحث "الخاطئة" التي انطلقت بعد فقدان الإتصال بالطائرة في الثامن من مارس/آذار الجاري بعد ساعة من إقلاعها من مطار كوالالمبور في اتجاه مطار بيكين.

ووصف أحد عائلات الضحايا الخطوط الماليزية والحكومة والجيش الماليزي بأنهم "الجناة الحقيقيون" وأضاف قائلا "هذه الإجراءات الخسيسة هي ليست مجرد خدع عقلية و جسدية فقط بل أيضا هي تضليل وتأخر في عملية الإنقاذ ".

وكان رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزاق قد أعلن أمس في مؤتمر صحفي أن الطائرة المفقودة قد سقطت في مياه المحيط الهندي، وقتل جميع ركابها.

جاء ذلك بعد أن رصدت الطائرات الصينية والأسترالية المشاركة في عمليات البحث عدة أجسام في منطقة جنوب المحيط الهندي حددتها صور الأقمار الصناعية، يشتبه بأنها تعود لحطام الطائرة الماليزية المنكوبة.

المصدر: RT + رويترز

فيسبوك 12مليون