سحب السفراء من قطر وتداعياته على الدول العربية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/663431/

خلف قرار السعودية والإمارات والبحرين سحب سفرائها من قطر آثارا متباينة في العواصم العربية خصوصا مع اقتراب موعد عقد القمة العربية في الكويت.

خلف قرار السعودية والإمارات والبحرين سحب سفرائها من قطر آثارا متباينة في العواصم العربية خصوصا مع اقتراب موعد عقد القمة العربية في الكويت.

 في هذا السياق أكد رئيس مركز الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية أنور ماجد العشقي في حديث لقناة  RT  أن "القرار لم يكن مفاجئا، فقد عبرت السعودية مرارا وتكرارا عن غضبها من الممارسات القطرية. وذكر أن "البيان القطري كان إيجابيا ويبين أن قطر مستعدة بأن تلتزم مستقبلا بالقرارات الخليجية".

 من جانبه يرى المحلل السياسي بدر الشافعي أن "البيان الصادر عن الدول الثلاث لم يكن واضحا، وكل ما أشار إليه لم تقم به قطر، و الواضح أن هذه الدول منزعجة من السياسات الخارجية" للدوحة. وأشار إلى أن الخلافات بين الدول الثلاث من جهة وقطر من جهة أخرى " ليست وليدة اليوم، بل هناك مشاكل أيضا تهم الوحدة الاقتصادية ولم يتم حلها".

  في حين أكدت سوسن أبو حسين الصحفية المختصة في الشؤون العربية أن "الدول العربية تريد إعادة قطر إلى الصف العربي، وأن تعطيها فرصة كي لا تتدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية". وأشارت إلى أن قطر "لم تستغل جميع الفرص من أجل الكف عن ممارساتها".