هولاند يبحث مع وزير خارجية الصين قضايا كوريا الشمالية وإيران والأزمة السورية

أخبار العالم

هولاند يبحث مع وزير خارجية الصين قضايا كوريا الشمالية وإيران والأزمة السوريةهولاند يبحث مع وزير خارجية الصين قضايا كوريا الشمالية وإيران والأزمة السورية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/632156/

بحث الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند مع وزير الشؤون الخارجية الصيني وانج يي تعزيز التعاون بين البلدين بما في ذلك في قضايا كوريا الشمالية وإيران والأزمة السورية.

بحث الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند مع وزير الشؤون الخارجية الصيني وانج يي مسائل تعزيز التعاون بين البلدين بما في ذلك في قضايا كوريا الشمالية وإيران والأزمة السورية.

وأكد هولاند خلال جلسة المباحثات مساء اليوم الأربعاء 30 أكتوبر/تشرين الأول، رغبته في مواصلة تبادل وجهات النظر السياسية بشكل منتظم على أعلى مستوى بين البلدين لإحياء الشراكة الاستراتيجية الشاملة المتفق عليها مع الرئيس الصيني شي جين بينغ.

وأكد هولاند اعتزامه الحفاظ على حوار وثيق مع الصين فيما يتعلق بعدد من الملفات الهامة وعلى رأسها الأزمة في سورية والملف النووي الإيراني بالإضافة إلى كوريا الشمالية.

كما شدد الرئيس الفرنسي على التزام بلاده بتعزيز التعاون مع الصين في قضايا تنمية القارة الأفريقية.

من جهة أخرى شدد هولاند على استعداد فرنسا للمضي قدما في مجالات هيكلية من شراكتها الاستراتيجية مع الصين ومواصلة الجهود لإعادة التوازن التجاري بين البلدين من خلال تطوير التعاون في مجالات جديدة.

وزيرا خارجية الصين وفرنسا يدعوان إلى إيجاد حل سياسي للأزمة السورية

من جهة أخرى ناقش وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس مع نظيره الصيني الانتشار النووي والوضع في سورية وكذلك الوضع مالي وجمهورية أفريقيا الوسطى فضلا عن القضايا المتعلقة بالمناخ والبيئة.

وقال وزير الخارجية الصيني في مؤتمر صحفي مشترك في باريس: "هناك صعوبات على الأرض في الوقت الراهن. ولكنّ الحل السياسي ضروري. الشعب السوري يريد السلام، وأنا واثق أنه في النهاية ستجلس الأطراف كافة للتفاوض من أجل إيجاد حل سياسي".

وأضاف: "المجتمع الدولي، جنبا إلى جنب مع الصين وفرنسا، عليه إيجاد الظروف اللازمة للوصول إلى حل سياسي للمسألة السورية".

من جهته أعلن فابيوس دعمه الكامل لمؤتمر "جنيف 2" المزمع عقده في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، مشددا على ضرورة تشكيل حكومة انتقالية في سورية ذات صلاحيات تنفيذية.

وقال فابيوس: "فرنسا كما الصين ترغبان في إيجاد حل سياسي للأزمة السورية، هذا الحل يتأتى من خلال مؤتمر "جنيف 2". وهنا لا يمكن إخفاء بعض الصعوبات الجدية، ولـ"جنيف 2" أهداف هي نفس أهداف مؤتمر جنيف الأول نفسها.. تشكيل حكومة انتقالية بالتراضي، ذات صلاحيات تنفيذية".

المصدر: RT + وكالات

فيسبوك 12مليون