فيديو - ظاهرة "الغيوم الفضية" تغطي سماء الجزء الاوروبي من روسيا

أخبار روسيا

فيديو - ظاهرة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/618626/

غطت "الغيوم الفضية" ليلة السبت على الاحد سماء الجزء الاوروبي من روسيا وبعض مناطق الاورال. وهذه الظاهرة المناخية معروفة للعلماء منذ زمن، ولكنها ظهرت حاليا في وقت سابق لاوانه، مما يشير الى حدوث تغيرات محتملة في المناخ.

غطت "الغيوم الفضية" ليلة السبت على الاحد سماء الجزء الاوروبي من روسيا وبعض مناطق الاورال. وهذه الظاهرة المناخية معروفة للعلماء منذ زمن، ولكنها ظهرت حاليا في وقت سابق لاوانه، مما يشير الى حدوث تغيرات محتملة في المناخ.

ويقول شهود عيان، ان التوهج والومضات الجوية السريعة ظهرت في سماء العديد من مدن الجزء الاوروبي في روسيا. حيث كان بالامكان مشاهدة هذه الظاهرة في القسم الشمالي للقبة السماوية.

ويقول الفلكي ستانيسلاف كوروتكي، لقد تحول الليل في مركز مدينة ساراتوف الى نهار واضح ويقول "هذه الظاهرة الجوية تتشكل على ارتفاع 80 كلم، اي على الحدود مع الفضاء، حيث تتوهج الشمس وراء الافق والنجوم ما زالت في القبة السماوية".

وعادة تلاحظ هذه الظاهرة صيفا في المناطق الواقعة بين خطي العرض 50 – 70 وعلى ارتفاع بسيط عن الافق. وكان الناس يعتقدون بانها اجسام جوية غامضة، ومنهم من كان يعتقد ان ظهورها يشير الى تبدلات قريبة في المناخ. وأول تفسير علمي لهذه الظاهرة كان عام 1885 من قبل علماء الفلك في اوروبا الذين راقبوها في مختلف مناطق اوروبا وروسيا، ولكن  هؤلاء العلماء ذكروا ان ثورة بركان "كاراكاتاو" عام 1883 هو احد اسباب ظهورها.

لقد شوهدت الغيوم الفضية على ارتفاع 75 – 90 كلم، عام 1908 ايضا بعد سقوط نيزك تونغوسكا في سيبيريا، وكانت درجة الحرارة تقارب 120 درجة مئوية، لذلك افترض العلماء اول الامر، بان الغيوم هو توهج الشمس من تحت افق بلورات ثلجية. ويقول البروفيسور جيمس رسل "لقد تأكد هذا الافتراض من خلال المراقبة من الفضاء. حيث تبين ان الغبار النيزكي يلعب دورا مهما واساسيا في نشوء هذه الظاهرة الجوية، لكونها تشكل نواة تتجمع حولها البلورات المائية".

تظهر هذه الغيوم صيفا لانه في هذا الوقت تنتقل جزيئات الماء من الطبقات السفلى للجو الى الطبقات العليا، حيث تلتقي جسيمات فضائية دقيقة.

ويقول بعض البحاث ان ظهور هذه الغيوم في طبقات الجو السفلى، هو دليل على التغيرات المناخية الناتجة عن ارتفاع تركيز غاز الميثان في الجو. ويقول جيمس رسل "عندما يرتفع غاز الميثان عاليا يتأكسد نتيجة تفاعلات كيميائية معقدة ينتج عنها بخار الماء، الذي يتحول الى بلورات تشكل "الغيوم الفضية".

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة