باكستان تشجب الغارة الأمريكية التي قتل فيها قيادي في طالبان وتعتبرها انتهاكا لسيادة البلاد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/616890/

شجبت وزارة الخارجية الباكستانية الغارة التي شنتها طائرة تجسس أمريكية على منطقة ميرانشاه بوزيرستان في شمال البلاد والتي قتل فيها ولي الرحمن الرجل الثاني في حركة طالبان الباكستانية وستة من أعوانه.

شجبت وزارة الخارجية الباكستانية الغارة التي شنتها طائرة تجسس أمريكية على منطقة ميرانشاه بوزيرستان في شمال البلاد والتي قتل فيها ولي الرحمن الرجل الثاني في حركة طالبان الباكستانية وستة من أعوانه.

واعتبرت الوزارة هذه الضربة انتهاكا جديدا لسيادة الأراضي الباكستانية، واصفة إياها بأنها أمر غير مقبول، حسب ما أفاد به مراسلنا.

وتأتي هذه الغارة في وقت تمهد فيه الحكومة الباكستانية الجديدة التي سيترأسها نواز شريف زعيم حزب الرابطة "نواز" للدخول في حوار سلام مع طالبان باكستان، بيد أن الغارة التي قتل فيها الرجل الثاني في الحركة، برأي مراقبين، قد تعمل على تقويض المساعي الحكومية في هذا المجال.

وأشارت مصادر مقربة من نواز شريف لصحيفة "هيرلد تربيون الباكستانية" أن رئيس الوزراء الجديد قرر تحويل حقائب الخارجية والدفاع إلى مستشارين سيعملون قرب المؤسسة العسكرية لإعادة بلورة السياسة الخارجية والاستراتيجية الباكستانية ليس فقط مع الولايات المتحدة والهند وأفغانستان، لكن مع دول أخرى.

وأشار مسؤول في الحزب فضل عدم الكشف عن هويته، إلى أن شريف سيعيد دراسة العلاقات الخارجية في ضوء المعطيات الأرضية بالداخل، خاصة فيما يتعلق بعملية التفاوض مع طالبان باكستان ومعايير أخرى على الجبهة الداخلية.