الخارجية الروسية: موسكو لا تؤيد أي طرف في النزاع السوري الداخلي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/612415/

شدد الكسندر لوكاشيفيتش الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية على أن موسكو لا تدعم أي طرف من أطراف النزاع الداخلي بسورية. وقال لوكاشيفيتش في حديث لوكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء إن الملف السوري سيطرح للنقاش أثناء الاجتماع الوزاري لمجموعة الثماني الكبار الذي يعقد في لندن يومي 10 و11 من الشهر الجاري.

شدد الكسندر لوكاشيفيتش الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الروسية على أن موسكو لا تدعم أي طرف في النزاع الداخلي بسورية.

وقال لوكاشيفيتش في حديث لوكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء نشر الثلاثاء 9 أبريل/نيسان إن الملف السوري سيطرح للنقاش أثناء الاجتماع الوزاري لمجموعة الثماني الكبار الذي يعقد في لندن يومي 10 و11 من الشهر الجاري.

وأكد المسؤول الروسي: "ندين بشدة كافة أشكال الإرهاب والعنف ضد المدنيين، وخاصة العنف الناجم عن النزعات الطائفية أو القومية"، مضيفا أن موسكو "تبذل قصارى جهودها من أجل تحويل الأمور (في سورية) الى طريق الحل السياسي والإسهام في انطلاق حوار بين الحكومة السورية والمعارضة على أساس إعلان جنيف الموقع في 30 يونيو/حزيران من العام الماضي".

وحذر لوكاشيفيتش من ان "سيناريو استمرار المواجهة المسلحة يهدد بانزلاق البلاد الى الفوضى، وسيتسبب بتعزيز الإرهاب الدولي وتدهور الأوضاع الأمنية في الدول المجاورة".

وفيما يخص القضية الفلسطينية، أشار المسؤول الروسي الى أن حالة الجمود التي دخلها المسار الفلسطيني طال أمدها، مؤكدا أن هذه القضية ستناقش أيضا اثناء اجتماع مجموعة الثماني الكبار. وشدد على أنه "ينبغي بذل جهود مكثفة بغية اعادة اطلاق المفاوضات بين الفلسطينيين والاسرائيليين واخراجها من الطريق المسدود".

المصدر: وكالة "نوفوستي" + روسيا اليوم