سورية.. الجيش يشن هجوما على حلب بعد مجزرة الجامعة.. واشتباكات متواصلة في انحاء البلاد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/605242/

شن الجيش السوري عمليات عسكرية بقوة في مدينة حلب يوم 16 يناير/كانون الثاني، وذلك بعد يوم من مقتل اكثر من 80 شخصا في هجوم ارهابي على جامعة حلب. من جانبها أكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية إن العصابات الإرهابية اقدمت على ارتكاب جريمة جديدة تمثلت باستهداف جامعة حلب بقذائف صاروخية أطلقتها من منطقة الليرمون ما استدعى الجيش بتوجيه ضربات قاسية إلى تجمعات الإرهابيين في تلك المنطقة.

شن الجيش السوري عمليات عسكرية بقوة في مدينة حلب يوم 16 يناير/كانون الثاني، وذلك بعد يوم من مقتل اكثر من 80 شخصا في هجوم ارهابي على جامعة حلب.

وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) "واصلت قواتنا المسلحة الباسلة مهمتها الوطنية في الدفاع عن الوطن والمواطنين وقامت بعمليات نوعية ضد الارهابيين المرتزقة في بعض أحياء حلب وريفها وأوقعت عددا من القتلى والإصابات في صفوفهم ودمرت آلياتهم المزودة برشاشات".

من جانبها أكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية يوم 16 يناير/كانون الأول إنه في محاولة يائسة للتغطية على إفلاس مشروع القوى المعادية أقدمت العصابات الإرهابية المسلحة يوم الثلاثاء على ارتكاب جريمة جديدة تمثلت باستهداف جامعة حلب بقذائف صاروخية أطلقتها من منطقة الليرمون ذهب ضحيتها العشرات من الطلبة والمواطنين الأبرياء، ما استدعى قيام وحدات من الجيش بتوجيه ضربات قاسية إلى تجمعات الإرهابيين والمرتزقة في تلك المنطقة موقعة خسائر كبيرة في صفوفها.

في سياق متصل تتواصل العمليات العسكرية في مختلف المناطق السورية حيث واصل الجيش ملاحقته للمسلحين في دوما وداريا والمليحة بريف دمشق ودمر أوكارهم وقتل عدد كبير منهم وصادر اسلحتهم. واشارت سانا الى ان معظمهم ينتمي الى ما يسمى بـ"لواء الإسلام" و"جبهة النصرة". كما قضى الجيش على مسلحين بينهم عدد من القناصة في بلدة عقربا بريف دمشق.

في هذه الأثناء تصدت وحدة من الجيش لمحاولة المسلحين الاعتداء على مطار أبو الضهور في ريف إدلب وأوقعت خسائر كبيرة في صفوفهم.

من جانبه افاد المرصد السوري لحقوق الانسان ان ما يقارب 130 شخصا قتلوا يوم 16 يناير/كانون الثاني في انحاء متفرقة من سورية. وأوضح المرصد ان 20 شخصا قضوا في ريف دمشق في قصف على مدينتي دوما وحرستا، بينهم 4 مقاتلين، كما سقط 12 مواطنا هم طفل وسيدة و10 رجال جراء القصف وسقوط قذائف على مدن وبلدات داريا ودوما وقارة وبيت سحم وحتيتة التركمان بريف دمشق.

وفي محافظة حلب  قتل 14 مواطنا  بينهم مقاتلان اثنان خلال اشتباكات مع القوات النظامية في ريف السفيرة، وستة آخرون قضوا بينهم طفلان اثنان جراء القصف بالطيران الحربي على مدينة منبج.

كما سقط في محافظة حمص ما لا يقل عن 11 شخصا  بينهم خمسة احدهم مجهول الهوية جراء القصف على مدينة الرستن وثلاثة مواطنين بينهم سيدة جراء القصف على مدينة القصير وبلدة البويضة الشرقية، كما قتل مسلح خلال اشتباكات على اطراف مدينة القصير وطفل توفي متأثرا بجراح اصيب بها جراء القصف على منطقة الحولة.

المصدر: سانا+syriahr.com