محتجون على العنف الطائفي في باكستان ينهون اعتصامهم بعد إقالة حكومة محلية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/604933/

أنهى المتظاهرون الباكستانيون المحتجون على العنف الطائفي اعتصامهم الذي استمر ثلاثة أيام في مدينة كويتا عاصمة ولاية بلوجستان، وذلك بعد أن زارهم رئيس الوزراء راجا برويز أشرف صباح الاثنين 14 يناير/كانون الثاني للإعلان عن الموافقة على بعض مطالبهم.

أنهى المتظاهرون الباكستانيون المحتجون على العنف الطائفي اعتصامهم الذي استمر ثلاثة أيام في مدينة كويتا عاصمة ولاية بلوجستان، وذلك بعد أن زارهم رئيس الوزراء راجا برويز أشرف صباح الاثنين 14 يناير/كانون الثاني وأعلن عن الموافقة على بعض مطالبهم.

وأكد أشرف للمحتجين أن السلطات أقالت حكومة بلوجستان بتشكيلتها الكاملة تلبية لمطالب المحتجين الذين انتقدوا الحكومة المركزية لعجزها عن تحسين الوضع الأمني في الولاية التي شهدت الخميس الماضي سلسلة هجمات ارهابية أودت بحياة أكثر من مئة شخص. كما طالب المتظاهرون بنشر القوات المسلحة في المنطقة المضطربة وفرض حظر التجوال، وإمتنعوا عن دفن الضحايا حتى تتم تلبية مطالبهم.

وقد خلفت سلسلة التفجيرات في كويتا المئات بين قتيل وجريح، مما جعل الباكستانيين يطلقون على هذا اليوم "الخميس الأسود". وأعلنت إســلام آبــاد الحـداد ثلاثــة أيام على أرواح  ضحايا العمليات الارهابية التي تبنتها جماعة "لشكر جهنجوي" السنية المحظورة.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون