مدفيديف: السنوات الثلاث الماضية كانت الأفضل في تاريخ العلاقات الروسية-الامريكية

أخبار روسيا

مدفيديف: السنوات الثلاث الماضية كانت الأفضل في تاريخ العلاقات الروسية-الامريكية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581674/

أعرب الرئيس الروسي دميتري مدفيديف عن اعتقاده ان اعادة اطلاق العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة كان أمرا ناجعا. هذا التصريح ادلى به مدفيديف عقب مباحثات عقدها مع نظيره الامريكي باراك اوباما في العاصمة الكورية الجنوبية سيؤول يوم الاثنين 26 مارس/اذار، وذلك على هامش قمة الامن النووي التي تنطلق اعمالها في سيؤول الاثنين.

أعرب الرئيس الروسي دميتري مدفيديف عن اعتقاده ان اعادة اطلاق العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة كان أمرا ناجعا. هذا التصريح ادلى به مدفيديف عقب مباحثات عقدها مع نظيره الامريكي باراك اوباما في العاصمة الكورية الجنوبية سيؤول يوم الاثنين 26 مارس/اذار، وذلك على هامش قمة الامن النووي التي تنطلق اعمالها في سيؤول الاثنين.

وصرح مدفيديف امام الصحفيين في تعليقه على تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين: "كانت السنوات الثلاث الماضية هي الأفضل في تاريخ علاقات روسيا – الولايات المتحدة على مدى عقد من الزمن".

ودعا مدفيديف نظيره الامريكي الى زيارة مدينة بطرسبورغ هذا العام. وقبل اوباما هذه الدعوة، مشيرا في الوقت ذاته الى انه لن يكون بامكانه تلبيتها إلا بعد الفوز في الانتخابات الرئاسية التي تشهدها الولايات المتحدة الخريف المقبل.

مدفيديف يأمل في ايجاد "حل متوازن" لقضية الدرع الصاروخية

وفي تطرقه الى التعاون في مجال الدفاع، أعرب مدفيديف عن اعتقاده ان الوقت مازال متاحا لاجراء مفاوضات بين موسكو وواشنطن بشأن الدفاع الصاروخي، رغم ان كلا الطرفين لم يتراجع عن موقفه من هذه القضية المعلقة. وأكد الرئيس الروسي انه يعول على أن "تسهم الخبرات التي تراكمت لدى الجانبين في هذا المجال على مدى السنوات الأخيرة  في معالجة هذه القضية".

وفي السياق ذاته، ذكر مدفيديف: "اتفقنا خلال مباحثاتنا (مع اوباما) على ان الوقت لم ينفذ (لايجاد حل للقضية)، ويمكن أيضا تكثيف التعاون ومناقشة كافة المسائل المتعلقة مع تطبيق فكرة انشاء منظومة الدرع الصاروخية الاوروبية"، مضيفا ان الطرفين اتفقا على مواصلة التعاون في هذا المجال على مستوى خبراء فنيين.

وأكد مدفيديف تمسك كل من موسكو وواشنطن بموقفيهما من القضية، مشيرا مع ذلك الى ان "الحوار بهذا الشأن ليس ممكنا فحسب بل وضروريا". واختتم بقوله: "لدينا الوقت لكي نتوصل الى اتفاق ونجد حلا متوازنا".

مدفيديف يشكر اوباما على اسهامه في عملية انضمام روسيا الى منظمة التجارة العالمية

وشكر مدفيديف نظيره الامريكي على اسهامه في عملية انضمام روسيا الى منظمة التجارة العالمية، مضيفا انه يعول على الغاء تعديل جكسون–فينيك الذي يحد من التعاون التجاري الأمريكي مع روسيا. وذكر مدفيديف انه "يجب علينا عمل الكثير لكي نحقق مستوى جديدا مبدئيا في تطوير العلاقات التجارية–الاقتصادية بين البلدين، بما في ذلك نمو التبادل التجاري وتكثيف هذه العلاقات على حد سواء". وشدد مدفيديف على ان "روسيا معنية جدا بتحقيق هذه الأهداف، مما سيكون أيضا أمرا ناجعا بالنسبة للولايات المتحدة وخاصة في مرحلة عدم الاستقرار الاقتصادي".

من جهته، أكد اوباما أهمية انضمام روسيا الى منظمة التجارة العالمية وضرورة الغاء تعديل جكسون-فينيك لكي يستفيد رجال الأعمال الامريكان من امكانية دخول السوق الروسية المفتوحة.

هذا وأكد اوباما بدوره ضرورة تنسيق الجهود بين موسكو وواشنطن لمواجهة على القضايا العالمية الماثلة. وقال ان "على الولايات المتحدة وروسيا بصفتهما دولتين قائدتين أن تكونا على اتصال مستمر والتنسيق فيما بينهما بشأن الخطوات التي تتخذها ردا على القضايا الماثلة".

يذكر ان هذا هو آخر لقاء بين اوباما ونظيره الروسي قبل انتهاء فترة رئاسته في مايو/ايار المقبل. وأشاد اوباما بالتعاون الثنائي بين البلدين، مضيفا قوله: "ليس بامكاني أن أتمنى العمل مع شريك أفضل منه (الرئيس مدفيديف)". ويتوقع عقد اللقاء المقبل بين اوباما ونظيره الروسي فلاديمير بوتين في نهاية مايو على هامش قمة مجموعة الثمائية الكبار التي تستضيفها في الولايات المتحدة.

المصدر: ايتار - تاس

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة