واشنطن قلقة من تصعيد العنف بسورية وتدعو دمشق الى تأمين مخازن الأسلحة الكيميائية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578314/

أعلنت فيكتوريا نولاند الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية يوم الجمعة 10 فبراير/شباط ان الإدارة الأمريكية قلقة من تصعيد العنف في سورية وظروف تخزين الأسلحة الكيميائية في هذه البلاد.

أعلنت فيكتوريا نولاند الناطقة الرمسية باسم وزارة الخارجية الأمريكية يوم الجمعة 10 فبراير/شباط ان الإدارة الأمريكية قلقة من تصعيد العنف في سورية وظروف تخزين الأسلحة الكيميائية في هذه البلاد.

وقالت نولاند في مؤتمر صحفي: "يتزايد عدد عمليات الإغتيال.. وان النظام هو المسؤول بالدرجة الأولى عن التخطيط وتنفيذ الاغتيالات".

واعترفت الدبلوماسية الأمريكية بان واشنطن لا تعرف من يقف وراء التفجير المزدوج الذي هز مدينة حلب السورية يوم الجمعة. وتابعت قائلة: "قرأنا أنباء تحدثت عن ان النظام  يتهم المعارضة والجيش الحر، في حين تحمل المعارضة النظام مسؤولية الهجوم. في حقيقة الأمر، نحن لا نعرف من يقول الحقيقة، لكن قلقنا نابع من تصعيد العنف".

وفي تطرقها الى موضوع الأسلحة الكيميائية قالت نولاند ان واشنطن على مدى سنوات طويلة أجرت حوارا مع دمشق حول ظروف تخزين الأسلحة الكيميائية. وقالت: "كان عندنا قلق من هذا الموضوع ونحن نواصل العمل في هذا الاتجاه".

وكانت صحيفة "هارتس" الاسرائيلية قد ذكرت في وقت سابق من هذا الأسبوع ان قادة الجيش الاسرائيلي يتخوفون من وصول اسلحة غير تقليدية سورية الى حركات معادية لاسرائيل مثل حزب الله اللبناني والجهاد الاسلامي الفلسطيني والذين يرتبطون ارتباطا وثيقا بالنظام في دمشق.

وبحسب تقرير للصحيفة فان قادة استخبارات الجيش الاسرائيلي اعربوا عن تخوفهم من مصير الاسلحة الكيميائية والبويولوجية التي يملكها الجيش السوري، مع الاخذ بعين الاعتبار فقدان سيطرة النظام السوري على عدد من مناطق البلاد التي يتوقع ان تضم معسكرات للجيش، قد توجد فيها مخازن اسلحة غير تقليدية.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية