بان كي مون يدعو الرئيس السوري الى وقف قتل شعبه

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/576231/

جدد بان كي مون الامين العام للامم المتحدة  دعوته الرئيس السوري بشار الاسد الى وقف أعمال العنف في سورية. كما حث بان كي مون اسرائيل على وقف الاستيطان وانهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية.

جدد بان كي مون الامين العام للامم المتحدة  دعوته الرئيس السوري بشار الاسد الى وقف أعمال العنف في سورية. كما حث بان كي مون اسرائيل على وقف الاستيطان وانهاء احتلالها للأراضي الفلسطينية.

وقال الأمين العام للامم المتحدة يوم الأحد 15 يناير/كانون الثاني: " اقول مرة أخرى للرئيس السوري بشار الاسد: اوقف العنف، توقف عن قتل ابناء شعبك، فطريق القمع مسدود".

وأضاف في كلمته خلال افتتاح مؤتمر مكرس  للتغيرات في الدول العربية بعنوان "الاصلاح والانتقال الى الديمقراطية" في فندق فينيسيا في بيروت أن "الذين يمارسون السلطة بالقوة أو بالإكراه إنما يعجلون بسقوطهم. فعاجلاً أم آجلاً، ستتخلى عنهم شعوبهم".

كما دعا بان الى "إنهاء الاحتلال الاسرائيلي للأراضي العربية والفلسطينية ووقف الاستيطان والعنف ضد المدنيين".

وأكد الامين العام أن "المستوطنات، جديدها وقديمها ، غير شرعية" معتبراً أنها "تتعارض مع قيام دولة فلسطينية تتوفر لها مقومات البقاء".

وأضاف "طال انتظار حل الدولتين والوضع الراهن سيفضي لا محالة الى نشوب صراع آخر في المستقبل، ويجب أن يقوم كل منا بواجبه من أجل الخروج من حالة الجمود الراهنة واحلال سلام دائم".

وأكد بان كي مون على دعم الأمم المتحدة والتزامها بمساعدة الدول العربية خلال الفترة الانتقالية، وقال "حان الوقت لكي تتمتع الشعوب العربية بكل المطالب التي تريدها وقد حان الوقت ليسقط الحكم وتسلط شخص واحد وقد حان الوقت لارساء الحقوق الاساسية".

ويشارك في مؤتمر "الاصلاح والانتقال الى الديموقراطية" عدد من الرؤساء الحاليين أو السابقين لدول شهدت انتقالاً نحو الديموقراطية مثل الرئيسة التشيلية السابقة ميشيل باشليه، اضافة الى الامين العام السابق لجامعة الدول العربية عمرو موسى المرشح للانتخابات الرئاسية المصرية. هذا ومن المقرر ان يلقي كلا من موسى وأحمد داود أوغلو وزير الخارجية التركي كلمتين امام المؤتمر.

وكان بان كي مون قد أجرى لقاء مع داود أوغلو مساء يوم السبت. وقال ناطق باسم الأمين العام للامم المتحدة  ان الطرفين اتفقا على ان الأحداث في سورية تتطور باتجاه خطير.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية