الأسد لصحيفة بريطانية: سورية لن ترضخ للضغوط الأجنبية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/572096/

قال الرئيس السوري بشار الأسد في تصريحات صحفية ان بلاده "لن ترضخ" للضغوط الدولية على نظامه.

قال الرئيس السوري بشار الأسد في تصريحات صحفية ان بلاده "لن ترضخ" للضغوط الدولية على نظامه.

وحذر الاسد في مقابلة مع صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية نشرت مساء يوم السبت 19 نوفمبر/تشرين الثاني من ان أي تدخل عسكري دولي في شؤون بلاده سيهدد السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط بأكملها.

وقال الأسد للصحيفة ان "النزاع سيستمر والضغوط لتركيع سورية ستستمر"، مضيفا ان سورية لن ترضخ.

وشدد الرئيس السوري على استعداده "الكامل" للقتال والموت اذا اضطر الى مواجهة قوى أجنبية. وأكد انه يشعر بالحزن على كل قطرة دم اهرقت في بلاده، لكن على نظامه ان يفرض احترام القانون في مواجهة العصابات المسلحة.

وقال الاسد لصحيفة: "دوري كرئيس يكمن في العمل، وليس في الخطابات او الحزن. دوري يكمن في التفكير في القرارات التي علي اتخاذها لتفادي مزيد من إراقة الدماء".

واضاف الاسد "الحل الوحيد يكمن في ملاحقة العصابات المسلحة ومنع دخول الاسلحة والذخائر من دول مجاورة ومنع التخريب وفرض احترام القانون والنظام".

واتهم الرئيس الجامعة العربية بالبحث عن ذريعة لتدخل عسكري غربي في سورية، مكررا ان هذا الامر سيحدث "زلزالا" في المنطقة.

واعتبر الاسد ان "تدخلا عسكريا سيزعزع استقرار المنطقة برمتها وسيطال كل الدول".

وأضاف الاسد ان المهلة التي اعطتها جامعة الدول العربية لنظامه كي تنفذ بنود الخطة العربية لوقف العنف في سورية، تهدف الى "الاظهار ان ثمة مشكلة بين العرب" والى "توفير ذريعة للدول الغربية للقيام بتدخل عسكري ضد سورية".

وكانت المهلة العربية قد انتهت مساء يوم السبت. وقال أحمد بن حلي نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية ان الجامعة ستصدر بيانا مهما ليلة السبت على الاحد  لتحديد آخر التطورات بالنسبة الى الأزمة السورية وإيضاح الخطوات التي سيتم اتخاذها في إطار الموقف السوري. الا ان البيان لم يصدر حتى الآن.

المصدر: وكالات

اعلامي سوري: يتحدد موقف دمشق من المبادرة على ضوء تعديل بروتوكول الجامعة العربية

قال سهيل الملاذي الكاتب والإعلامي السوري لقناة "روسيا اليوم" ان سورية تنتظر التعديل على البروتوكول المقدم من جامعة الدول العربية و يمكن على ضوء التعديل ان يتحدد موقف دمشق من المبادرة.

واضاف الملاذي ان الجامعة العربية قد تآمرت على سورية والقرار الصادر عنها صدر قبل التأكد من حقيقة الاوضاع فيها.

واشار الى ان المعارضة السورية تنكر امتلاكها السلاح وادعت ان المظاهرات سلمية، لكن الاحداث تشير الآن الى ان المعارضة كانت مسلحة منذ بداية الازمة.

وقال الملاذي ان سورية حريصة على استمرار الاتصال بجامعة الدول العربية لكونها من مؤسسيها وتعطي الجامعة الفرصة الاخيرة لتقوم بدورها في المصالحة لاخراج سورية من ازمتها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية