كيف نتعامل مع هاوي الفضائح؟

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558320/

لا يشك أحد في أن التعامل مع هاوي الفضائح صعب للغاية، اذ أن شخصا كهذا يكون دائما غير راض عن أي شيء، كما أنه سريع التأثر والانفعال. اذن نطرح عليك بعض القواعد التي من شأنها ان تساعدك في التعامل مع شخص من هذا القبيل.

لا يشك أحد في أن التعامل مع هاوي الفضائح صعب للغاية، اذ أن شخصا كهذا يكون دائما غير راض عن أي شيء، كما أنه سريع التأثر والانفعال.

ومثل هذا الشخص يكون عادةً واثقاً بنفسه ويعتقد انه يستطيع الاجابة بصواب عن أي سؤال. أما فيما يخص ما اذا كان سيقبل في حين من الأحيان وجهة نظرك، فهذا أمر قليل الاحتمال.

اذن نطرح عليك بعض القواعد التي من شأنها ان تساعدك في التعامل مع شخص من هذا القبيل وتقلل من التأثيرات السلبية التي قد تنتج عن هذه المخالطة.

أولاً، لا تحاول، وعلى أية حال من الأحوال، ان تصرخ أعلى من صوته ولا تدخل معه في الشجار. وان كنت لا ترد على عباراته الحادة، فانك بذلك تحرمه من امكانية "تضخيم النزاع".

ثانياً، لا توجه الانتقادات لشخص كهذا, وعليك أن تعلم بان كلمات التنديد لن تؤثر عليه بشكل أو بآخر، لأن مخاطبك لا يأخذ بعين الاعتبار ملاحظات الآخرين نظراً لثقته الكاملة بنفسه ويقينه أن الحق معه على الدوام.

ثالثاً، لا تحاول ان تجد المبرر لك، فمخاطبك خالق المشاكل سيعتبر أية كلمات تدافع بها عن موقفك ليست سوى اعترافك بأن الحق عليك.

رابعاً، انتظر حتى يكمل الحانق كلامه، ثم كرّر سؤالك أو طلبك بدقة وايجاز وأنت تنظر في عينيه مباشرة. فليفهم هاوي الفضائح انه بالرغم من خطابه الناري والمنمق، فان رغباتك ونواياك باقية على ما كانت عليه.

وأخيراً، حاول ألا تخرج عن طورك وأن تتمالك زمام نفسك مهما كلف ذلك من أمر. فالمهم هو أن يرى صاحبك أن كلامه لا تأثير له عليك بالمرة. وفي هذه الحال سيكون بامكانك أن تزعزع أقدامه وتجعله ينصاع لقواعد اللعبة التي تريدها أنت.

المصدر: مجلات تعنى بعلم النفس

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية