انطلاق برنامج الإصلاح في السجون الروسية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/42217/

تنطلق في روسيا هذه السنة عملية إصلاح السجون وفق مبادرة من الرئيس الروسي دميتري مدفيديف. وفي ضوء هذه الإصلاحات بدأت إدارات السجون الروسية تعاونا نشيطا مع وسائل الإعلام عبر تنظيم الجولات الصحافية في السجون لكشف النقاب عن هذا الملف الذي بقي غامضا ومغلقا خلال عقود.

تنطلق في روسيا هذه السنة عملية إصلاح السجون وفق مبادرة من الرئيس الروسي دميتري مدفيديف. وفي ضوء هذه الإصلاحات بدأت إدارات السجون الروسية تعاونا نشيطا مع وسائل الإعلام عبر تنظيم الجولات الصحافية في السجون لكشف النقاب عن هذا الملف الذي بقي غامضا ومغلقا خلال عقود.

وفي إطار هذه البرنامج زارت مراسلة قناة "روسيا اليوم" سجن النساء أو الإصلاحية رقم 3 في مقاطعة إيفانوفو. ومعظم السجينات في هذا السجن شابات دخلن وراء القضبان بسبب نشر المخدرات أو تخزينها. وعادة ما كان وراء الجريمة دوافع الحب كما كان الحال مع  أولغا خومينكو.

تقول أولغا: " طلب مني حبيبي نقل الهيروين من مكان إلى آخر ووافقت من أجل هذا الشاب. وعملت سابقا كمدرسة للغة الروسية والآداب وحياتي كانت جيدة، لكن الآن أدركت أنني لن أربط حياتي أبدا مع مثل هؤلاء الناس الذين يجعلوننا نتعذب في السجن".

وتؤكد الإحصاءات العامة أن غالبية السجينات يستدرجهم الرجال إلى عالم الجريمة. والواضح تماما أنهن يبدين ندما مرا وكرها شديدا  تجاه ماضيهن.

800 امراة تمضي مدة العقوبة في هذا السجن. هناك من سرق ومن قتل بغير عمد،. لكن ما يجمع بين هؤلاء هو أن كل واحدة ارتكبت خطأها للمرة الأولى في حياتها ولا توجد هنا مجرمات محترفات. وقد أصبح مبدأ الحبس المنفصل للسجناء الجدد وأصحاب السوابق، حجر أساس في برنامج إصلاحات السجون الروسية.

وتدرك النساء هنا تماما أن العودة إلى عملهنّ السابق مستحيل في معظم الأحيان. لكن الحصول على مهنة جديدة من الخياطة أو الطبخ في السجن، يعطيهنّ أملا ولو ضئيلا.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)