حملة وطنية لاسترداد جثامين الشهداء الفلسطينيين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/41817/

بدأ الفلسطينيون حملة وطنية تحت عنوان "لنا اسماء ولنا وطن" لاستعادة جثامين الشهداء الفلسطينيين والعرب المحتجزة لدى اسرائيل. وقرر منظمو الحملة التوجه الى المجتمع الدولي لتحريك القضية في الجانبين الأخلاقي والقانوني.

بدأ الفلسطينيون حملة وطنية تحت عنوان "لنا اسماء ولنا وطن" لاستعادة جثامين الشهداء الفلسطينيين والعرب المحتجزة لدى اسرائيل. وقرر منظمو الحملة التوجه الى المجتمع الدولي لتحريك القضية في الجانبين الأخلاقي والقانوني.
وصدر يوم 7 فبراير/شباط كتاب يحمل عنوان "لنا اسماء ولنا وطن"، وهو اول كتاب يعتبر وثيقة هامة تشتمل على معلومات وارقام تفصيلية لـ302 حالة تتعلق بالشهداء الفلسطينيين الذين حرمت عائلاتهم من دفنهم بكرامة. كما يحتوى هذا الكتاب على اسماء وصور لهم ، حيث تعيش عائلاتهم على امل الحصول على قبر وشاهد لكل واحد منهم.
ويشير المشاركون في الحملة الى ان المطالبة باسترداد جثامين الشهداء قضية قديمة جديدة تزداد اهمية بتعاظم الموقف الشعبي المطالب باسترجاع جثامين الشهداء ودفنهم بكرامه. واستطاعت الحملة – على حد قولهم - ان تحقق انجازا مهما ويعملون الان على توثيق المعلومات وملاحقة الاسرائيليين. ويجابه التحرك الفلسطيني الرسمي والشعبي بتعنت اسرائيلي يرفض الكشف عن ظروف واماكن دفن الشهداء الفلسطينيين ،ناهيك عن المحاولات المتكررة لسرقه اعضائهم.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)